رياضة

أخيراً يمكن مشاهدة الفيلم الوثائقي عن حياة الراحل تيتو فيلانوفا في هذا التاريخ

يعتبر الفيلم الوثائقي الذي يتناول مسيرة الراحل، تيتو فيلانوفا، مدرب برشلونة وقوزه التاريخي بدوري المئة نقطة (2012-13) أحد جواهر استوديوهات برشلونة.
ويقول ألاشخاص الذين أشرفوا على إنتاج العمل على تلفزيون النادي: “ربما تكون واحدة من أفضل الوظائف التي قمنا بها لأن النادي لديه تلفزيون ويقوم بإنتاجه الخاص”.
وتقول صحيفة موندو ديبورتيفو التى نقلت الخبر أنه مع ذلك، فإن الفيلم الوثائقي لم ير النور بعد على الرغم من الإعلان عن إطلاقه في يونيو، عندما تم إطلاق قناة (Barça TV +)، على منصة البث الرقمي للنادي. في الواقع، كان هذا الفيلم المميز عن تيتو، إلى جانب سلسلة خيالية تدور أحداثها في أكاديمية الفريق (La Masia) وكتبها ألبرت إسبينوزا (“Polseres vermelles”)، لجذب أكبر عدد من المشتركين لهذه المنصة.
وتم تأجيل عرض الفيلم الوثائقي (“100 × 100 تيتو”) منذ يونيو الماضي لأسباب مختلفة، وكان الفريق يبحث دوما عن مناسبة أفضل لعرض العمل، لكن الوباء وعودة الفريق للمسابقات بعد التوقف والمشاكل مع سيتين والخروج الحزين من دوري الأبطال وخسارة البطولة، والجدل حول محاولة ميسي الرحيل والتصويت بحجب الثقة واستقالة مجلس الإدارة كلها أسباب حالت دون عرض الفيلم.
وتضيف موندو ديبورتيفو انه أخيراً، تم تحديد موعد للعرض الأول. وسيكون هذا الشهر في مهرجان في القطاع السمعي البصري، وفي ديسمبر المقابل سيكون متاحاً للكتالونيين الذين اشتركوا في قناة (Barça TV +).
الوثائقى جدير بالاهتمام والمشاهدة، حيث يروي كتاب السيناريو عن الإنجاز الذي حققه المدرب تيتو فيلانوفا وطاقمه التدريبي ومجموعة من اللاعبين الذين فازوا بالدوري الإسباني موسم (2012 _ 2013) برقم قياسي من النقاط وصل إلى 100 نقطة على الرغم من مرض المدرب الخطير وتنقله إلى نيويورك لتلقي العلاج.
وشاركت في هذا العمل الضخم مجموعة مميزة من الأسماء التى عاشرت الراحل أثناء إشرافه على برشلونة، والتي من بينها ساندرو روسيل، الرئيس آنذاك، وجوزيب ماريا بارتوميو (نائب الرئيس الرياضي في عام 2011)، بويول، تشافي وإنيستا (قادة الفريق ذلك الوقت)، ليو ميسي، سيسك فابريجاس، جوردي رورا (مساعد تيتو وبديله أثناء غيابه لتلقى العلاج)، كما يشارك في العمل كذلك أقارب فيلانوفا.
الفيلم الوثائقي متكامل للغاية حيث يقدم صور لكيفية عمل فيلانوفا، ومشاهدة الحصص التدريبية للفريق من شقته في نيويورك وإعطاء التعليمات لمساعده رورا، البطل المجهول في هذه الحلقة والذي أصبح جزءً من التاريخ الحافل لبرشلونة.
وللتذكير أن فرانسيسك “تيتو” فيلانوفا ولد في 17 سبتمبر 1968
وهو لاعب كرة قدم ومدرب إسباني سابق، التحق بنادي برشلونة (ناديه الأول) كمساعد للمدرب جوزيب غوارديولا.
وكان جزءا من الفريق عندما حقق 13 لقبا كبيراً، وأصبح تيتو فيلانوفا محل بيب غوارديولا كمدرب رئيسي لـنادي برشلونة 2012-2013. وفاز بلقب الدوري الإسباني في أول موسم له مع الفريق، لكنه قدم استقالته بعد موسم واحد بسبب ظروفه الصحية. توفي يوم 25 أبريل 2014 بمدينة برشلونة بعد صراع طويل مع مرض السرطان في الغدة النكافية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى