Advertisements
سلايدرشؤون إسبانية

أسوأ موجة حرّ تضرب إسبانيا: حرارة في النهار والليل تصل إلى 47 درجة

اخبار اسبانيا بالعربي – ستستمر موجة الحر الثانية لهذا الصيف حتى نهاية هذا الأسبوع أو بداية الأسبوع التالي. بالإضافة إلى ذلك، ستكون أيام الذروة لهذه الموجة الحارة بين يومي الثلاثاء والخميس. وقالت وكالة الأرصاد الجوية أن هذه هي أسوأ موجة حر تضرب البلاد وهي الثانية خلال هذا الصيف.

يمكن أن تستمر حتى 9 أيام

وفقًا للمتحدث باسم وكالة الأرصاد الجوية الإسبانية، روبين ديل كامبو، فإن هذه الموجة تتميز “بامتدادها” والتي تؤثر على جزء كبير من إقليم شبه الجزيرة، و”مدتها” حيث من المتوقع حدوث موجة حر طويلة: “ستستمر حتى يوم الأحد المقبل، وهو أمر لا يمكن استبعاده في الوقت الحالي، لذلك قد تمتد قرابة 9 أيام”.

وأوضحت الوكالة أنه بين يومي الثلاثاء والخميس يمكن تجاوز 47 درجة في وديان غواديانا والوادي الكبير، مما يؤثر على مدن مثل قرطبة أو باداخوث.

في جنوب غاليسيا، المنطقة الوسطى ووادي إيبرو، في مدن مثل أورينسي، توليدو، لوغرونيو، سرقسطة، سترتفع درجات الحرارة إلى 42 درجة وحوالي 40 درجة في عواصم الهضبة الشمالية غير المعتادة على هذه الحرارة، مثل بورغوس وبلد الوليد؛ كما ستصل في مدريد وفالنسيا إلى 40 درجة.

ستكون أقل درجات الحرارة في نقاط على طول ساحل كانتابريا، حيث تتراوح درجات الحرارة المرتفعة بين 28 و30 درجة، وكذلك في البحر الأبيض المتوسط​​، حيث ستكون درجات الحرارة المرتفعة حوالي 30 إلى 35 درجة.

30 مقاطعة في حالة تأهب

ستكون أكثر من 30 مقاطعة إسبانية معرضة لخطر أصفر أو خطر كبير (برتقالي) بسبب موجة الحر، التي ستترك درجات حرارة تزيد عن 47 درجة، وفقا لتوقعات وكالة الأرصاد الجوية الحكومية (Aemet).

في الأندلس، قرطبة، ويلبا، إشبيلية وخايين قدمت الوكالة تنبيهات بسبب ارتفاع درجات الحرارة، بينما في قادس، ألميريا وغرناطة ستكون هناك أيضا مخاطر ولكنها ستكون أقل، كما هو الحال في ويسكا وتيرويل وسرقسطة، في أراغون، ومايوركا في جزر الكناري.

سيكون لأفيلا وثامورا وسالامانكا، في كاستيا ليون، إشعارا أيضا بسبب موجة الحر، في حين أن بورغوس وليون وبلنسية وسيغوفيا وصوريا وبلد الوليد سيكونون أيضا في خطر، ولكن على مستوى أقل.

في كاستيا لا مانتشا، ستكون توليدو هي المقاطعة الأكثر خطورة (البرتقالية) بسبب موجة الحر. أيضا، ستكون ألباثيطي و ثيوداد ريال وكوينكا وغوادالاخارا (باللون الأصفر). ستكون باداخوث وكاسيريس، في إكستريمادورا، أيضا في خطر كبير، وفقا للوكالة.

ستعرض موجة الحر أيضا سرقسطة ومدريد ولا ريوخا لخطر برتقالي مع تحذير أصفر مقاطعات نويسكا وتيرويل ونافارا وألافا ولاريوخا وفالنسيا ولوغو وأورينس وبرشلونة وجيرونا وييدا، بالإضافة إلى مايوركا.

بشكل عام، سترتفع درجات الحرارة في الجزء الداخلي من النصف الشمالي من شبه الجزيرة، بينما ستنخفض في غرب غاليسيا وجزر الكناري، ولن يكون هناك تغيير طفيف في البقية. سيتم الوصول إلى أعلى درجات الحرارة في باداخوث وكاسيريس وقرطبة وتوليذو، بحد أقصى فوق 40 درجة.

المصدر: أوندا ثيرو/ موقع إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى