fbpx
شؤون إسبانية

إسبانيا تراسل الجزائر بشأن عودة الرحلات البحرية بين البلدين

أفادت جريدة “الشروق الجزائرية” أن السلطات الإسبانية “راسلت السلطات شركة النقل البحري للمسافرين، وطلبت منها برنامج الرحلات البحرية بين الجزائر وفرنسا، مؤكدةً “أن الجزائريين الذين يقصدون إسبانيا للسياحة لن يخضعوا للحجر الصحي لمدة 14 يوماً ابتداءً من الفاتح يوليو/ تموز المقبل”.

الشركة الجزائرية للنقل البحري تسعى لعودة رحلاتها

وتقول الصحيفة الجزائرية أن المدير العام للمؤسسة الوطنية للنقل البحري للمسافرين، أحسن قرايرية، “كشف  الاثنين لجريدة “الشروق”، أن السلطات الإسبانية راسلتهم، وطلبت منهم تحديد برنامج الرحلات البحرية المبرمجة بين الجزائر وإسبانيا، ابتداً من 1 يوليو/ تموز المقبل”، وعلى هذا الأساس، تُضيف الجريدة أنه تم الاتصال “بالممثل القانوني لشركة النقل البحري للمسافرين بإسبانيا، لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة”.

إلغاء الحجر الصحي للجزائريين

وتُضيف الجريدة الجزائرية “أن الوكالات الفرعية للشركة تنتظر الضوء الأخضر من وزارة النقل، لبيع التذاكر، خاصة أن السلطات الإسبانية أكدت أن الجزائريين الذين يقصدون إسبانيا للسياحة لن يخضعوا لتدابير الحجر الصحي المحددة بـ14 يوماً، ابتداءً من الفاتح يوليو/ تموز المقبل.

وتذكر “الشروق” أنه “فيما يتعلق بالرحلات البحرية نحو مرسيليا، فإن الشركة الوطنية للنقل البحري تنتظر، قرارات السلطات الفرنسية والجزائرية في هذا الشأن، وفي هذا السياق أكد أحسن قرايرية، أنهم لم يتلقوا أي التماس من السلطات الفرنسية، بخصوص برنامج الرحلات بين الجزائر ومرسيليا عكس السلطات الإسبانية”.

خساشر بسبب الإغلاق

وتشير صحيفة “الشروق” الجزائرية أنه “تم تعليق جميع الرحلات البحرية في 18 مارس الماضي بسبب توسع رقعة انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد19″، فقد تم إلغاء 104 رحلات بحرية نحو فرنسا وإسبانيا، في الفترة الممتدة بين 18 مارس إلى غاية 31 شهر ماي الماضي، وهو ما انعكس سلبا على رقم أعمال الشركة التي تكبدت خسائر مالية قدرت بـ2.5 مليار دينار، أي ما يعادل 250 مليار سنتيم”.

تحضيرات الجمارك

وتختم جريدة “الشروق” بالقول أنها علمت “من مصادر بالمديرية العامة للجمارك، أن مصالحها المتمثلة في مفتشيه أقسام الجمارك بميناء الجزائر ووهران، اتخذت جميع الإجراءات اللازمة لاستئناف الرحلات البحرية، بعد مراسلة السلطات الإسبانية للجزائر، وأن مصالحها ستكون جاهزة لفرض إجراءات الرقابة والتفتيش انطلاقا من 1 يوليو/ تموز المقبل”، حسبما تنقل الصحيفة الجزائرية على موقعها الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى