شؤون إسبانية

إسبانيا تقيم مراسم تأبين ضحايا كوفيد 19 بحضور دولي وازن

أقامت إسبانيا اليوم مراسم تأبين لضحايا كوفيد-19 يحضرها الملك، فيليبي السادس، وعدد من كبار الضيوف قبيل قمة للاتحاد الأوروبي. وتم الاحتفاء بـ 28400 ضحية للفيروس في ساحة ألميريا في مدريد، بحضور نحو 400 من الشخصيات.

وأعلنت الحكومة أنه سيتم توجيه الشكر أيضا خلال تلك المراسم إلى العاملين بالمجال الصحي وإلى المجتمع الإسباني ككل لالتزامه بالتعليمات.

ومن بين الضيوف، رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، ورئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي، ورئيس المجلس الأوروبي، تشارلز ميشيل.

كما حضر المراسم أيضا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم، والأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، ورئيس منظمة السياحة العالمية، زوراب بولوليكاشفيلي.

وحضر المراسم أيضا حوالي 100 من أقارب وعائلات الضحايا وممثلي القطاعات الاقتصادية الأساسية.

وتضمن المراسم كلمة، للملك فيليبي، الملاحق في قضايا فساد، وشقيق أحد ضحايا الفيروس وممرضة من مستشفى جامعي في برشلونة.

ورفضت بعض الأحزاب السياسية حضور المراسم مثل حزب اليسار الجمهوري الكاتالاني، الذي رأى في الحفل محاولة لتبييض صورة المؤسسة الملكية التأثرة بقضايا الفساد التي طالت الملك الحالي ووالده والتي تشغل الرأي العام الإسباني.

يشار إلى أن إسبانيا هي واحدة من الدول الأكثر تضررا من جائحة كورونا والركود الاقتصادي الناجم عن عمليات الإغلاق المترتبة على انتشار الفيروس الفتاك.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

إنستغرام

يوتيوب

تيليغرام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى