fbpx

إصدار أحكام تصل إلى 53 سنة سجنا لأعضاء خلية تفجيرات برشلونة

تفجيرات برشلونة
27 مايو 2021
شارك المقالة

اخبار اسبانيا بالعربي/ حكمت غرفة الجنايات بالمحكمة الوطنية الإسبانية على ثلاثة من أعضاء الخلية الجهادية التي نفذت الهجمات الإرهابية في برشلونة وكامبريلس في أغسطس 2017، والتي راح ضحيتها ستة عشر شخصا.

وأصدرت المحكمة حكماً بالسجن لمدة 53 عاما وستة أشهر على محمد حولي شملال و46 عاما عى إدريس أوكبير بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية، حيازة وإيداع وتصنيع المواد أو الأجهزة المتفجرة أو القابلة للاشتعال ذات الطابع الإرهابي؛ والتخريب والتدمير ذات طابع إرهابي في 29 جريمة تشمل الإصابات الخطيرة غير المتعمدة.

بالإضافة إلى ذلك، يفرض القرار المكون من 1018 صفحة على المدانين حظرا مطلقا للاقتراب من بلدة الكنار لمدة 10 سنوات بمجرد قضاء عقوبة السجن. وتشير المحكمة إلى أن التنفيذ الفعلي للأحكام الصادرة بحق هذين المتهمين لن يتجاوز 20 عاما.

وتدين المحكمة المتهم الثالث سعيد بن عزة بالسجن 8 سنوات لارتكابه جريمة التعاون مع منظمة إرهابية وتفرض بالإضافة إلى ذلك عليه الحظر للاقتراب من الكنار لمدة خمس سنوات بعد قضاء عقوبة السجن.

ووافقت الغرفة الجنائية في حكمها على تبرئة محمد حولي وإدريس أوكبير من 14 جريمة محاولة قتل ذات طبيعة إرهابية، بالإضافة إلى 34 جريمة تتعلق بإصابات إرهابية وخمسة إصابات متهورة تم اتهامهما بارتكابها.

كما برأت المحكمة سعيد بن عزة من جرائم الانتماء إلى منظمة إرهابية، حيازة وإيداع وتصنيع متفجرات ذات طبيعة إرهابية والتآمر لارتكاب أعمال تخريب إرهابية كان قد اتهم بارتكابها في المحاكمة التي عقدت بالمحكمة الوطنية العليا.

طلبت النيابة العامة السجن 41 و36 سنة لكل من حولي وأوكبير، على التوالي، لارتكاب جرائم الاندماج في منظمة إرهابية، وتصنيع وحيازة وإيداع مواد متفجرة، والتآمر لارتكاب جريمة قتل، بينما طلبت للمتهم الثالث السجن 8 سنوات بتهمة التعاون مع الخلية الجهادية.

المصدر: لافانغوارديا/ موقع إسبانيا بالعربي.

 22 عدد المشاهدات

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار