استطلاع رأي: 40.9% الإسبان يؤيدون عودة النظام الجمهوري مقابل 34.9% للملكي

النظام الملكي
13 أكتوبر 2020
شارك المقالة

يوافق ما بين 50 و60% من الشباب الإسبان على إجراء استفتاء للاختيار بين الملكية أو الجمهورية كشكل من أشكال الدولة، وبلغت نسبة الإسبان المؤيدين للنظام الجمهوري والارفضين للملكية 54.6% وفقاً لمسح أجرته المنصة الإعلامية الإسبانية المستقلة (PMI) وتم نشره الإثنين بمناسبة اليوم الوطني لإسبانيا الموافق 12 أكتوبر.

وتم إجراء الاستطلاع على عينة شملت 3 آلاف مقابلة مع إسبان تزيد أعمارهم على 16 عاماً، وبتكافؤ بين الجنسين في جميع أنحاء الأراضي الإسبانية، وتم تمويله من خلال مساهمات ما يقرب من ألفي متبرع، وفقاً لمنصة (PMI).

ووفقاً لبيانات هذا الاستطلاع، فإن 47.8% من المواطنين الإسبان سيؤيدون اتخاذ قرار بشأن نظام الحكم أي الملكية أو الجمهورية، مقابل 36% يرفضونه و16% لم يدلوا بآرائهم.

كما سأل الاستطلاع عن التصويت في حالة الاستفتاء في هذا الصدد، وجاءت النتيجة أن 40.9% من عامة المواطنين يؤيدون الجمهورية مقابل 34.9% يؤيدون الملكية، وبقيت نسبة 24% المتبقية مترددة أو ممتنعة عن التصويت.

وما يصل إلى 54.6% من الشباب الإسبان سيصوتون لصالح الجمهورية مقارنة بـ 36% من أولئك الذين تزيد أعمارهم على 55 عاما.

وبحسب المناطق، كانت كتالونيا هي الأكثر تأييداً لإجراء استفتاء بـ 68.4% مقابل رفض 18.5%، وكذلك حال إقليم الباسك، حيث كانت النسبة المئوية المؤيدة لإجراء استفتاء 41.6% مقابل 38.5% رافضة.

وسلط المسح أيضا الضوء على درجة رضا الإسبان عن أداء النظام الملكي، والذي جاءت نتيجته غير مرضية بـ 4.6% فقط، حسب وكالة الأنباء الإسبانية.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار