fbpx

الأندلس توافق على حزمة مساعدات تتراوح بين 500 يورو لكل عامل لتجنب التسريح و210 يورو للعمال في ERTE

رئيس الأندلس
23 مارس 2021
شارك المقالة

أعلنت حكومة الأندلس أنها ستكشف قريبا عن أهم حزمة مساعدات تمت الموافقة عليها في إقليم إسباني: 732 مليون سيتم ضخها في النسيج الإنتاجي، مع مساعدة مباشرة للقطاعات الأكثر تضررا، ومكملات للحد الأدنى من الدخل الحيوي أو خلق أكثر من ألف فرصة عمل في القطاع العمومي والرقع من مستوى الإدارة بسبب التطبيقات والإجراءات التي ستترتب على الأزمة الاقتصادية الناجمة عن الوباء.

تتضمن الاتفاقية الموقعة بين الحكومة والشركاء الاجتماعيين تخصيص 585 مليون يورو للشركات الصغيرة والمتوسطة والعاملين لحسابهم الخاص (Autónomos) في وقت تقدر فيه الأندلس أن أكثر من 20000 شركة قد حُلّت في إقليم متأثر بشكل خاص بالأزمة في قطاع خدمات الضيافة والسياحة.

من بين المساعدات للحفاظ على العمل في الشركات، تمت الموافقة على منح إعانة تصل إلى 505 يورو لكل عامل لمدة أربعة أشهر في الشركات التي تضم ما يصل إلى 20 عاملا في القطاعات الاقتصادية الأكثر تضررا. في المقابل، يجب على صاحب العمل الاحتفاظ بـ 65٪ من العمال في الشركات التي تضم من 1 إلى 5 أشخاص و75٪ في الشركات التي يعمل بها ما يصل إلى 20 عاملا. هذا الإعانة تم تخصيص لها 270 مليون يورو.

كما تم توجيه إعانات مالية لأصحاب الأعمال الحرة (Autónomos) تصل إلى 1000 يورو موجهة لمصففي الشعر ومراكز التجميل وقطاع سيارات الأجرة. وتم تخصيص موازنة قدرها 88.6 مليون يورو لهذا الغرض.

وذكرت الحكومة الأندلسية أنها ستوجه مساعدة للشركات الصغيرة والمتوسطة في قطاع الضيافة والتجارة بمبلغ 3000 يورو للشركات الصغيرة والمتوسطة النشطة التي لم تكن في أزمة في عام 2019، وذلك بسبب الوباء التي انخفضت أعمالها بنسبة ٪ مقارنة بالعام السابق. وستكون موازنة ذلك 86،3 ملايين يورو.

ستكون الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطاع الحياة الليلية وترفيه الأطفال مؤهلة للحصول على مبلغ لا يقل عن 4000 يورو، بميزانية قدرها 9.4 مليون يورو. تمت الموافقة أيضا على مساعدة للصالات الرياضية التي سجلت انخفاضا بنسبة 20٪ في المبيعات والتي تلتزم بالحفاظ على النشاط لمدة لا تقل عن أربعة أشهر (14.2 مليون يورو).

بالنسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة في القطاع الثقافي، تمت الموافقة على مساعدة قدرها 3000 يورو (4 ملايين يورو في المجمل) وسيتم أيضا تمويل شركات النقل، مع 1700 يورو لكل ترخيص، بموازنة قدرها 6.8 مليون يورو. وكالات السفر (6.5 مليون)، شركات السياحة النشطة (3.7 مليون) هي أيضا من بين القطاعات المحمية.

ما يصل إلى 160 ألف يورو لكل فندق

بالنسبة للفنادق التي تلتزم بالحفاظ على نشاطها، تمت الموافقة على منح مساعدات تتراوح بين 3000 و160 ألف يورو، 200 يورو لكل سرير، بموازنة تصل إلى 60 مليون يورو. ستكون الشقق السياحية والمنازل الريفية مؤهلة أيضا للحصول على منح مالية، 80 يورو لكل سرير بحد أدنى 3000 يورو وبحد أقصى 50000 يورو، و3000 يورو لكل منزل ريفي، بمبلغ إجمالي قدره 18 مليون يورو في هذا القسم. ستتمكن المعسكرات الريفية والمجمعات السياحية أيضا من الحصول على أموال هذه الحزمة بين 10000 و20000 يورو حسب عدد من العمال، بموازنة تصل إلى 3.8 مليون يورو. سيتمكن المرشدون السياحيون من تحصيل مساعدة قدرها 3000 يورو للفرد (تصل إلى 13.6 مليون) وستكون هناك مساعدة قدرها 4000 يورو للمدارس الإسبانية للأجانب.

العمال في ERTE

يوافق الاتفاق على دفع مساعدة مالية واحدة بقيمة 210 يورو للعمال المتأثرين بـ ERTE المتوقفين عن العمل العمل وأيضا للعمال أصحاب العقود غير الدائمة، وخاصة المتأثرين بالتوقف في السياحة. هذا الخط من المكملات لـ ERTE يبلغ إجماليه 70 مليونا وسيتم تحصيله في مارس وأبريل، وأكدت الحكومة الأندلسية يحق للعمال الذين ليسوا في ERTE ولكنهم عمال موسميون دائمون متقطعون (Fijos discontinuos) ومتأثرون بالأزمة، ستكون هناك أيضا مساعدة مباشرة بقيمة 210 يورو. ومن بين 732 مليون يورو تمت الموافقة عليها، فإن الكتلة المخصصة لحماية الفئات الأكثر ضعفا تحتل 107 مليون يورو.

المصدر: الكونفيدينثيال.

 13 عدد المشاهدات

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار