الحكومة الإسبانية تعتزم تغيير طريقة مساهمة العاملين لحسابهم الخاص في الضمان الاجتماعي

العاملين لحسابهم الخاص
5 أكتوبر 2020
شارك المقالة

أفاد موقع “ثبوبولي” الإسباني أن الحكومة تريد تغيير الطريقة التي يساهم العاملون لحسابهم الخاص (Autónomos) بهدف غاية تحقيق النجاعة، أي الحصول على المزيد من الفوائد في المستقبل. كما تسعى الحكومة إلى القضاء على النظام الأساسي الحالي الذي يتمثل في أن كل شخص يعمل لحسابه الخاص يمكنه اختيار القاعدة التي يساهم بها حيث يختار معظمهم المساهمة بالحد الأدنى على الرغم من أن مداخيلهم أكثر من ذلك بكثير.

إن تكييف الدخل مع المساهمات سيكون له تأثير على زيادة التحصيل للضمان الاجتماعي، حيث إن 85٪ من أصحاب العالمين لحسابهم الخاص يساهمون بالحد الأدنى الأساسي (367,84 يورو شهريًا) بينما في الواقع لديهم دخل أعلى.

وسيسمح النظام الجديد بأنه عندما لا يتمتع صاحب العمل الخاص بدخل، فلا يتعين عليه دفع رسوم الضمان الاجتماعي وأنه عندما يصبح لديه دخل، فإنه يساهم في الضمان الاجتماعي بطريقة متناسبة.

وسيستمر العاملون لحسابهم الخاص (Autónomos) الذين يتقاضون أقل من 12000 يورو في السنة في المساهمة في الحد الأدنى الأساسي، بالإضافة إلى القدرة على اختيار خصومات تصل إلى 50٪ مما يساهمون به.

أما أولئك الذين يتقاضون أكثر من 12000 يورو وأقل من 25000، سيواصلون التداول كما في السابق. وستطرأ تغييرات من 25000 يورو وحتى 45000، الحد الأقصى الحالي حيث ستزداد ضرائب الضمان الاجتماعي كلما اقتربت من هذا الرقم.

ويعود سبب اعتزام الحكومة تغيير النظام الحالي إلى حصول 85٪ ممن يساهمون بالحد الأدنى على معاشات تقاعدية منخفضة، بحيث يتعين عليهم طلب الحد الأدنى من التكميل وفي المقابل، يقرر 14٪ فقط من العاملين لحسابهم الخاص المساهمة بأكثر من الحد الأدنى للقاعدة.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار