Advertisements
سلايدرشؤون إسبانية

الشرطة الإسبانية تحذر من عملية احتيال جديدة للاستيلاء على حسابك البنكي.. كيف تتفاداها؟

اخبار اسبانيا بالعربي/ حذرت الشرطة الوطنية من تقنية جديدة يتمكن بها مجرمو الإنترنت من سرقة بيانات المواطنين، بما في ذلك الحسابات المصرفية والاستيلاء على أموالهم في البنك. إنه نوع جديد من أشكال الاحتيال تتم من خلاله سرقة الأموال.

ما هو التصيد الصوتي Vishing؟

كما أوضحت الشرطة الوطنية على موقعها الإلكتروني، “يتكون التصيد الصوتي من استخدام أساليب الهندسة الاجتماعية لكسب ثقة الضحايا حتى يحصلوا على بيانات شخصية حساسة، مثل بيانات اعتماد حساباتهم المصرفية عبر الإنترنت”.

وكما أوضحت الشرطة على حسابها في تويتر: “إنها عملية احتيال من خلال محادثة هاتفية ينتحلون فيها شخصية شخص تثق به للحصول على البيانات”.

بالإضافة إلى ذلك، يشير المعهد العالي للأمن السيبراني إلى أن كلمة “vishing” هي عبارة عن مزيج من “صوت” و”تصيد”. ويؤكدون أنها عملية تتكون من خطوتين:

الأولى: هو هجوم “التصيد الاحتيالي”، حيث “يجب أن يكون المجرم الإلكتروني قد سرق مسبقا معلومات حساسة من خلال بريد إلكتروني أو موقع ويب احتيالي”. ثم تحتاج إلى “مفتاح الرسائل القصيرة أو الرمز الرقمي لتنفيذ العملية والتحقق منها”.

ثانيا، يجب على مجرم الإنترنت الحصول على المفتاح لإنهاء هجومه، ولهذا السبب، يطلقون على “الضحية عبر الهاتف، ويعرّف نفسه على أنه موظف بنك”. بهذه الطريقة، يحصلون على المستخدم لمنحهم المفتاح الذي يصرح بالمعاملات.

كيف تتجنب هذه الهجمات؟

تذكر أن البنك الذي تتعامل معه لا يتصل بك لطلب معلومات حساسة وسرية.

لا تعطِ المفتاح الذي تم استلامه للسماح بالمعاملات.

إذا كنت ضحية، فاتصل بالمصرف الذي تتعامل معه على الفور.

قم بالإبلاغ عن الحقائق إلى وكالة حماية البيانات الإسبانية (AEPD) أو إلى قوات وهيئات أمن الدولة (FCSE).

المصدر: أوندا ثيرو/ موقع إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى