fbpx Skip to content
إسبانيا بالعربي

المرينغي رائدا بفارق النقاط والكاتالوني يعود لسكة الانتصارات برباعية من بوابة الغواصات الصفراء

6 يوليو، 2020
البارسا مدريد

قبل نهاية الموسم في إسبانيا بأربع جولات، ينفرد ريال مدريد بالصدارة بـ 77 نقطة بفارق أربع نقاط عن برشلونة. وحقق ريال زيدان علامة السبعة على سبعة، حيث انتزع بعد التوقف سبع انتصارات آخرها بهدف لصفر على ملعب السان ما ميس وقعه القائد الهداف سيرجيو راموس من علامة الجزاء، وبذلك رفع راموس رصيده إلى عشرة أهداف، أفضل حتى من سِجل بعض المهاجمين في أندية أخرى من لاليغا.

ويوصال ريال مدريد بأفكار زيدان الطريق بحثا عن اللقب 34 والثاني لزيدان بفضل منظمومة متجانسة، خطط تكتيكية، تحكم في تسيير المبارايات حسب النتيجة وظروف كل مباراة، بالاعتماد على الزاد البشري وتنوع اللعب وحتى طريقته.

وتبقى من النقاط حسابيا 12 نقطة، يكفي ريال مدريد منها ثمانية للتتويج رسميا بالدوري حتى وإن فاز برشلونة في بقية الجولات.

وعاد برشلونة أخيرا رغم مشاكل الصندوق الأسود لغرفة تبديل الملابس، وما يتحدث عنه الإعلام الرياضي يوميا عن مشاكل البيت الكاتالوني.

واستطاع برشلونة ترك كل خلافاته الداخلية كل في ملعب الكامب نو خلال 90 دقيقة بوقتها الإضافي، لأن ما قدمه برشلونة في ملعب السيراميك، معقل فياريال، كان مختلفا تماما، في واحدة من أفضل مباريات برشلونة الهجومية رغم مشكل خط الدفاع وأخطاء تمركز اللاعبين في أوقات مختلفة من اللقاء.

واستغل برشلونة الدقائق الأولى وسجل في الثالثة هدف بنيران صديقة وقعه توريس. وكانت المباراة مفتوحة أكثر وهو ما سهل مهمة برشلونة رغم أن فيا ريال أدرك التعادل بعد لعبة جميلة بين الكاسير وسانتي ترجمها جيراد مورينو في شباك تيرشتيغن.

ولم يلجأ فياريال إلى غلق المساحات، وهو ما سهل الأمر كثيرا على وسط البارسا من خلال تنوع مركز غريزمان والمساحات الكبيرة التي وجدها ميسي لصناعة اللعب وتمرير كرة الهدف الثاني لسواريز، والثالث بتمريرة كعب للفرنسي غريزمان الذي لعب الكرة في وقت سجل الهدف الرابع الصغير فاتي الذي أدخل تاريخ برشلونة رقما جديدا وهو الهدف رقم 9000 في مسيرة النادي بعد 111 سنة من هدف لاعب البارسا سابقا روما.

ويحتل اتلتيكو مدريد ثالث المراكز بـ 62 نقطة بعد فوزه الجمعة على مايوركا بثلاثية لهدف، ويأتي إشبيلية رابعا بـ 57 نقطة.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

إنستغرام

يوتيوب

تيليغرام