fbpx

المفوضية الأوروبية: تخفيف قيود السفر المفروضة على الأجانب لدخول أوروبا

السفر في اسبانيا
3 مايو 2021
شارك المقالة

أوصت المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، الاثنين، بالسماح بدخول الأجانب الذين حصلوا على التطعيم الكامل للوقاية من «كوفيد-19» والقادمين من دول في وضع وبائي معقول إلى دول التكتل من دون قيود إضافية. ويسمح الاتحاد الأوروبي الذي يضم 27 دولة حالياً بدخول مواطني سبع دول لقضاء العطلات أو لأسباب أخرى غير ضرورية، ومن شأن اقتراح المفوضية الأوروبية توسيع هذه القائمة.

وقالت المفوضية في بيان إنها تقترح السماح بالدخول إلى الاتحاد الأوروبي لأسباب غير ضرورية ليس فقط لجميع القادمين من دول وضعها الوبائي معقول، بل أيضاً لمن تلقوا الجرعة الأخيرة الموصى بها من لقاح مرخص من الاتحاد الأوروبي. وأضافت أنه إضافة لذلك تقترح المفوضية رفع… الحد المرتبط بعدد حالات كوفيد-19 الجديدة المستخدم لتحديد قائمة الدول التي يمكن السماح بكل حالات السفر منها.

وينص المقترح على أنه سيتعيّن على المسافرين أن يكونوا أتّموا عملية التطعيم قبل 14 يوماً على الأقل من موعد وصولهم إلى دول التكتل. ويمكن للدول الأعضاء أن توسع هذا الإذن ليشمل الأشخاص الذين تلقوا اللقاحات التي أقرّتها منظمة الصحة العالمية بشكل طارئ، بحسب ما أفادت المفوضية.

وأشارت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين قبل أسبوع أنه سيُسمح للسياح الأميركيين الذين تلقوا اللقاحات بدخول الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر المقبلة.

ويستعد الاتحاد الأوروبي لإطلاق شهادات صحية أوروبية يأمل بأن يبدأ العمل بها بحلول نهاية يونيو. وإلى حين تطبيق ذلك، من المرتقب أن يكون بإمكان دول التكتل قبول الشهادات الصحية الصادرة عن دول خارج الاتحاد، وفق المفوضية.

وأغلق الاتحاد الأوروبي حدوده الخارجية في مارس 2020 أمام السفر «غير الضروري» ووضع منذ حزيران/يونيو قائمة تجري مراجعتها دورياً للدول من خارج الاتحاد التي يمكن للمقيمين فيها دخول الاتحاد.

ومنذ أواخر يناير، ضمّت القائمة أستراليا ونيوزيلندا وروندا وسنغافورة وكوريا الجنوبية وتايلاند والصين (شرط المعاملة بالمثل).

وتقترح المفوضية توسيع القائمة عبر تخفيف الحد الأقصى لمعدل انتشار العدوى من 25 إلى 100 لكل مئة ألف من السكان، وهو معدّل لا يزال أقل بكثير من المعدل المسجل في الاتحاد الأوروبي حالياً والبالغ أكثر من 420.

لكن تم اقتراح آلية لتعليق السفر من أي دولة حال تدهور الوضع الوبائي فيها، خصوصاً إذا كان ذلك نتيجة انتشار نسخة متحوّرة من فيروس «كورونا». وسيتوجّب حالياً تقديم المقترح إلى الدول الأعضاء فيما سيدرسه مندوبوهم الـ27 الأربعاء.

المصدر: الخليج.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار