fbpx
شؤون إسبانية

بسبب إجراءات الوزارة: نقابات التعليم في إسبانيا تهدد بدخول مدرسي ساخن

هددت نقابات التعليم في إسبانيا بتنظيم إضرابات احتجاجا على خطط الوزارة للعودة المدرسية المقبلة والتي يصفونها بـ “الخطرة” على صحتهم والمهددة لسلامة التلاميذ. وقالت نقابات الأساتذة وموظفو الخدمات والمفتشون وبعض جمعيات أولياء التلاميذ إنها تعارض بشكل مطلق “العودة العادية” تقريبا التي برمجتها الوزارة إلى مقاعد الدراسة في خضم الوباء.

ويقول رايموندو دي لوس رييس، رئيس أكبر نقابة لمديري المدارس الثانوية في إسبانيا، في تصريح لموقع “إلدياريو”: “في مورثيا مثلا، تقول السلطات أنه لا يمكن عقد اجتماعات لأكثر من 15 شخصا، لكنهم يخططون للعودة إلى الدراسة مع 35 طالبا في مساحة 50 مترا مربعا”.

ويضيف رايموندو “إنه شعور متزايد بين المعلمين في جميع أنحاء إسبانيا تقريبا: تخطط الإدارات لإعادة فتح المراكز التعليمية دون الحد الأدنى من الإجراءات الأمنية المطلوبة ويهدد المعلمون بالوقوف ضد ذلك. وخلص المسؤول النقابي بالقول أنه حاليا لا توجد إضرابات مبرمجة، لكنه لم يستبعد اللجوء إليها.

ويُفترض أن تغلق المدارس والمعاهد، هذه الأسابيع، بعد اعتماد جميع الإجراءات الوقائية المتخذة لمواجهة الوباء بعد افتتاح الموسم الدراسي في سبتمبر/ أيلول المقبل.

ولا يكاد يمضي أي يوم دون أن تهدد فيه تقابة أو فئة أو قطاع في ركن ما من إسبانيا بحركات احتجاجية ضد الواقع الجديد الذي تعيشه البلاد في ظل الوباء.

ويشكتي عمال قطاع التربية مع عدم تعاقد الوزارة مع معلمين جدد، في ظل النقض الحاد في أعداد الأساتذة، وكذا عدم زيادة المساحات في المراكز التعليمية التي تجاوزت قدرتها الاستيعابية.

وتبدو فكرة وزارة التعليم باعتماد 15 طالبا في الأقسام الدراسية غير واقعية وشبه مستحيلة التطبيق.

واعتمدت وزارة التعليم بعض الإجراءات في المدارس مثل ارتداء القناع في الأقسام وكذا السماح بحد أقصى 30 أو 35 طالبا في مساحة 40 أو 50 مترا مربعا.

ويتعين على المدارس تعيين شخص مسؤول عن موضوع فيروس كورونا الذي سيكون يناط به وضع بروتوكولات صحية في المراكز التعليمية، والاستعداد في حالة ظهور أعراض تتوافق مع المرض لدى أي طالب.

ومن بين مهام المكلف بتطبيق البروتوكول، تمييز المصابين بالإنفلونزا الشائعة عن حالات كوفيد 19، وهي مسؤولية تقع إلى الآن على عاتق المعلمين. وترفض نقابات التعليم هذه المسؤولية: “نحن لسنا أطباء، ليس لدينا هذا التدريب”. يقول رايموندو.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

إنستغرام

تيليغرام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى