شؤون قانونية

بعد البريكسيت.. المواطنون البريطانيون يبحثون عن تصريح إقامة في إسبانيا

بدأ العديد من البريطانيين الذين قضوا فترات طويلة في الأراضي الإسبانية إجراءات الحصول على تصريح إقامة لتثبيت وضعهم القانوني في إسبانيا قبل مطلع يناير المقبل، تاريخ استكمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وذلك لتجنب الانتكاسات التي سيحدثها خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، وفق ما أفادت به قناة يورو نيوز يوم أمس.

“نود أن نكون هنا، نقضي معظم وقتنا في إسبانيا. اذا تم فرض الالتزام بالحصول على تأشيرة لمدة 90 يوما، فلن يكون ذلك مناسبا لنا، لذلك قررنا التقدم للحصول على تصريح إقامة. لقد كان يجب أن نقوم بذلك منذ وقت طويل”.
هكذا صرح السائح البريطاني مورين إلسبري لقناة يورو نيوز.

يشكل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “صداعا إضافيا” للسلطات الإسبانية بسبب الموقع الجغرافي لجبل طارق في شبه الجزيرة الأيبيرية، حيث تراقب الحكومة الإسبانية مصالح مواطنيها ومصالح بقية دول أوروبا.

وفي هذا الصدد، قالت وزيرة خارجية إسبانيا -حسب يورو نيوز- “لقد عملنا بجدية للتوصل إلى اتفاق مع المملكة المتحدة فيما يتعلق بالتنقل في منطقة جبل طارق وما حولها، احتراما لمواطنينا. لأننا نعرف أنه إذا لم نتوصل إلى اتفاق ستكون الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي في جبل طارق اعتبارا من 1 يناير المقبل، ونحن نريد تجنب ذلك”.

وعلى الرغم من أن كلا الطرفين يريد اتفاقا بشأن شروط علاقة جديدة، إلا أن وجهتي نظرهما مختلفة تماما.

المصدر: يورو نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى