Advertisements
شؤون إسبانية

ثيلتا فيجو يقدم هدية ثانية لريال مدريد

مرة أخرى، خيب برشلونة الآمال وترك نقطتين في ملعب البلايدوس، عندما خرج بتعادل بطعم الخسارة أمام ثيلتا فيغو أمس السبت، في الجولة 32 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وبدا أن البارسا في طريقه لتحقيق فوز جديد بعد تقديمه لشوط أول كبير، قبل أن يتراجع في النصف الثاني من المباراة، ويهدر نقطتين ثمينتين.

ورغم عودة سواريز للتسجيل، بعد غياب طويل وبالضبط منذ الأسبوع 19، في 4 يناير/ كانون الثاني، أمام إسبانيول برشلونة.

وسجل لويس سواريز، العائد من الإصابة هدفين، في الدقيقتين الـ 20 والـ 67، وقلص سومولف لثيلتا فيجو في الدقيقة الـ 50، قبل أن يسجل ياغو أسباس التعادل، في الدقيقة 87 الهدف الذي قد يصعب مسعى البارسا للحفاظ على الدوري للمرة الثالثة على التوالي.

مباراة الأمس أكدت بالملموس إفلاس سيتين الفني، حيث فشلت تغييراته عند اقحامه للمهاجمين برايث وايت وغريزمان، بينما لم يصحح الأخطاء الدفاعية خصوصا الفرنسي امتيتي الذي كان غير جاهز، وساهم بتمركزه الخاطئ في استقبال برشلونة للهدف الأول.

وبعد التعادل المخيب، ارتقى برشلونة إلى المركز الأول مؤقتا بـ 69 نقطة، في انتظار مباراة الريال، صاحب المركز الثاني بـ 68 نقطة، الذي يحل ضيفا على إسبانيول برشلونة في مواجهة سهلة، لن يفرط فيها فريق زيدان في هدية ثيلتا فيغو الغالية لحصد النقاط والعودة إلى الصدارة، لكن بفارق جديد قد يصل إلى نقطتين.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

إنستغرام

تيليغرام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى