Advertisements
سلايدرشؤون إسبانية

روسيا تطرد 27 دبلوماسيا إسبانيا.. هذا هو سر العداء بين مدريد وموسكو

اخبار اسبانيا بالعربي/ طردت روسيا 27 دبلوماسيا وموظفا في السفارة الإسبانية في موسكو والقنصلية العامة في سانت بطرسبرغ. تم إبلاغ هذا القرار، الأربعاء، للسفير الإسباني في موسكو، ماركوس غوميز مارتينيز، الذي استدعته وزارة الخارجية الروسية ظهر اليوم.

في الخامس من أبريل، طردت إسبانيا 27 دبلوماسيا روسيا من إسبانيا في إطار العقوبات التي فرضها الغرب على موسكو بسبب الحرب في أوكرانيا. تم اعتبار الدبلوماسيين الإسبان في روسيا أشخاصا غير مرغوب فيهم.

وجاء في البيان الصادر عن وزارة الخارجية الروسية: “من الجانب الروسي، تم تقديم احتجاج قوي على الإعلان الاستفزازي الذي أصدرته مدريد لإعلان أن 27 من موظفي التمثيل الروسي في إسبانيا غير مرغوب فيهم”. ويضيف أن “هذه الخطوة غير الودية ستنعكس سلبا على العلاقات الروسية الإسبانية”.

وتعد الحكومة الإسبانية أكثر الحكومات الأوروبية عداوة لروسيا. وتتهم اسبانيا روسيا بدعم حركة الاستقلال الكتالونية وبربط اتصالات معها. كما اتهمت المخابرات الإسبانية موسكو بالوقوف وراء الهجمات السيبرانية التي تعرضت لها مواقع إلكترونية رسمية إسبانية، من بينها خدمة التوظيف الحكومية.

سبعة أيام لمغادرة البلاد

وكما أبلغت موسكو السفير الإسباني، يجب على الدبلوماسيين المطرودين مغادرة البلاد في غضون سبعة أيام.

روسيا تطرد 34 دبلوماسيا فرنسيا

وبالمثل، أعلنت روسيا أيضا طرد 34 دبلوماسيا فرنسيا من البلاد ردا على قرار باريس “الاستفزازي وغير المبرر” بإعلان 41 روسيا أشخاصا غير مرغوب فيهم.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن قرار فرنسا “يلحق ضررا خطيرا بالعلاقات الفرنسية الروسية والتعاون الثنائي البناء”.

روسيا تطرد 24 دبلوماسيا إيطاليا

بالإضافة إلى ذلك، طردت موسكو أيضا 24 دبلوماسيا إيطاليا بعد ساعات من استدعاء السفير الإيطالي في موسكو، جورجيو ستاراس، إلى مقر وزارة الخارجية.

المصدر: أوندا ثيرو/ موقع إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى