fbpx
شؤون إسبانية

عودة الفارق إلى نقطتين بين كبيري الليغا

في ختام الجولة 29 من الدوري الإسباني، حقق ريال مدريد فوزه الثاني على ملعبه المؤقت، الفريدو دي ستيفانو، وبثلاثية نظيفة في شباك فالنسيا.

ورفع الريال رصيده إلى 62 نقطة، مقلصا الفارق من جديد مع الغريم برشلونة إلى نقطتين، بينما تراجع فالنسيا إلى المركز الثامن ب 43 نقطة.

وتدخل الفار VAR لإلغاء هدف رودريجو، مهاجم فالنسيا في الدقيقة 20 من  المباراة، بداعي التسلل بعد تداخل ماكسي جوميز، في اللعبة رغم عدم لمسه الكرة.

وجاءت أهداف الملكي الثلاثة، في النصف ساعة الأخيرة من الشوط الثاني، حيث سجل بن زيمة هدفين، في الدقيقتين 60 و87، فيما تكفل ماركو اسينسيو بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 74، أي بعد ثوان قليلة من نزوله إلى الملعب، بعد غياب طويل دام 333 يوما، بسبب إصابة في الرباط الصليبي.

 فوز الريال الجديد، زاد الضغط على برشلونة، الذي سيواجه مساء اليوم الجمعة، إشبيلية بغيابات بارزة، كسيرجيو روبيرتو ودي يونج للإصابة، والفرنسي اومتيتي بسبب تراكم البطاقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى