Skip to content
إسبانيا بالعربي

زعيم اليمين المتطرف الإسباني يتهم حكومة بلاده بتشجيع الهجرة غير الشرعية

8 أغسطس، 2020
زعيم المتطرف الإسباني يرفض الهجرة

اتهم زعيم اليمين المتطرف في إسبانيا، سانتياغو أباسكال، حكومة بلاده بأنها تشجع على الهجرة، وهو ما أدى إلى وصول آلاف المهاجرين غير الشرعيين، حسب قوله.

وقال أباسكال أن أسبانيا “لا تملك القدرة على استيعاب جميع الأشخاص الذين يرغبون في دخول البلاد وهذا هو السبب في أن وصول القوارب إلى الساحل الإسباني سيعني المزيد من انعدام الأمن في الشوارع، والمزيد من المرض نتيجة لفيروس كورونا والمزيد من الخراب في غياب الموارد للجميع”، على حد زعمه.

وفي مقابلة مع وكالة “أوروبا بريس”، يوم الجمعة، ذهب أباسكال إلى أن الإجراء الأول فيما يتعلق بالهجرة يجب أن يكون “أن تتوقف الحكومة عن تشجيع المهاجرين” و”الدعوة إلى الهجرة غير الشرعية”، والتي في رأيه زادت بعد الموافقة على قانون الحد الأدنى للدخل الحيوي، والذي يتضمن تسهيلات لضحايا الاتجار بالبشر والعنف ضد النساء من المهاجرين حتى ولو كانوا لا يحوزون على وثائق الإقامة الإسبانية أو وصلوا عن طريق قوارب الهجرة غير الشرعية، وهو ما من شأنه أن “يشمل جميع من يصلون بشكل غير قانوني”.

إلى ذلك، أوضح زعيم فوكس أنه يرفض فكرة أنه “يمكن لأي شخص أن يهاجر بحرية إلى أي مكان يريده” لأنه يعتقد أن “موارد الدولة هي في المقام الأول لمواطني تلك الدولة”.

ويضرب السياسي المتطرف مثالا بالأسرة، حيث يتم “تخصيص الموارد أولا لأعضائها المباشرين ثم، إن أمكن، لمساعدة الجيران أو الأشخاص الآخرين”.

وخلص زعيم الحزب اليميني المتطرف، وهو ثلث قوة سياسية في البلاد، إلى أن الحكومة الإسبانية “تتسبب في وصول أعداد كبيرة من المهاجرين، وبعضهم يصلون مصابين، وهذا بلا شك سيجلب لنا المزيد من انعدام الأمن في الأحياء، والمزيد من الأمراض والمزيد من الخراب لأنه لا توجد موارد للجميع”.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

الواتساب

إنستغرام

تيليغرام