fbpx

طائرة جزائرية خاصة تدخل أجواء إسبانيا بعد انتهاء جلسة الاستماع لزعيم البوليساريو

طائرة خاصة جزائرية
1 يونيو 2021
شارك المقالة

اخبار اسبانيا بالعربي/ نفت الحكومة الإسبانية هذا الثلاثاء علمها بوجود طائرة جزائرية أقلعت من الجزائر لنقل زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، من إسبانيا بعد إدلائه بشادته أمام القضاء الإسباني، وأعادت الطائرة أدراجها عندما كانت على وشك التحليق فوق جزيرة إيبيزا الإسبانية.

جاء ذلك خلال رد الناطقة باسم الحكومة، ماريا خيسوس مونتيرو، في المؤتمر الصحفي الذي تلا مجلس الوزراء على سؤال حول المعلومات التي نشرتها صحيفة “الكونفيدينثيال”، والتي تفيد بأن طائرة خاصة غادرت الجزائر في الصباح الباكر بهدف نقل زعيم البوليساريو بعد انتهاء مثوله أمام القضاء الإسباني.

وتقول الصحيفة الإسبانية أنه “عندما وصلت الطائرة إلى ارتفاع جزيرة إيبيزا، في المجال الجوي الإسباني، استدارت وبدأت في طريق العودة إلى الجزائر العاصمة”.

ومع ذلك، أصرت الناطقة باسم الحكومة على أنه ليس لديها أي معلومات بهذا الصدد أو أن مجلس الوزراء قد “ناقش أي شيء له علاقة برحلة من الجزائر”.

وأوضحت أنه لم يكن هناك أي إجراء من قبل وزارة الخارجية “أو أي رحلة عودة لزعيم جبهة البوليساريو”. وأكدت مصادر من وزارة الخارجية لصحيفة “لاراثون” أن الأمر قيد التحقيق ولكن لم يتم التطرق إلى الموضوع في الوقت الحالي”.

وأشارت مونتيرو إلى أن، إبراهيم غالي، أدلى بشهادته صباح اليوم في المحكمة الوطنية، مؤكدة على استقلالية القضاء، لأنه سيكون من يتخذ قرارا بشأنه.

ولم ترغب مونتيرو في الحديث عن الحالة الصحية لإبراهيم غالي وما إذا كانت هناك احتمالية لخروجه من المستشفى، لأن “الشخص المعني يريد هذه المعلومات سرية”، وتمنت له الشفاء العاجل.

وأفادت صحيفة “الكونفيدينثيال” أن طائرة خاصة جزائرية غادرت العاصمة في وقت مبكر من صباح اليوم متوجهة إلى مطار لوغرونيو لنقل زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي. ومع ذلك، عندما وصلت الطائرة إلى ارتفاع جزيرة إيبيزا، في المجال الجوي الإسباني، استدارت وعادت إلى الجزائر العاصمة.

وأكدت الصحيفة أن الطائرة، من طراز Gulfstream 2000 المسجلة 7T-VPM أقلعت من قاعدة بوفاريك العسكرية، جنوب الجزائر العاصمة، في حوالي الساعة 8 صباحا متجهة إلى مطار “أغونثيو”، على بعد بضعة كيلومترات من لوغرونيو. هذا المهبط هو مرفق تديره شركة الخدمات الجوية الإسبانية Aena، كان من المتوقع أن تهبط به الطائرة صباح اليوم، رغم أنه لم يكن من المقرر رسميا وصول أي رحلة.

وكما أكدت الصحيفة  أنه عندما كانت الطائرة يحلق فوق إيبيزا وفورمينتيرا، استدارت 180 درجة وبدأت عودته إلى الجزائر العاصمة دون أن تهبط في إسبانيا. حوالي الساعة 10:30 صباحا، وصلت الطائرة إلى العاصمة الجزائرية.

وتخلص الصحيفة أن مهمة الطائرة هي إعادة غالي إلى الجزائر الثلاثاء بعد مثوله أمام القضاء، الذي لم يتخذ بحقه أي إجراءات تمنعه من مغادرة التراب الإسباني.

المصدر: لا راثون/ الكونفيدينثيال/ موقع إسبانيا بالعربي.

 29 عدد المشاهدات

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار