fbpx

عودة التوتر للعلاقات الإسبانية المغربية.. الرباط تكشف عن السبب الحقيقي للأزمة

سفيرة المغرب في إسبانيا
31 مايو 2021
شارك المقالة

اخبار اسبانيا بالعربي/ أصدرت وزارة الخارجية المغربية بيانا يوم الاثنين أكدت فيه أن سبب الأزمة الدبلوماسية مع إسبانيا لا يكمن في استقبال زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، في مستشفى في لوغرونيو للعلاج من فيروس كورونا، بل في ما وصفته بـ “دوافع إسبانيا الخفية المعادية فيما يتعلق بالصحراء الغربية”. وأوردت الرباط بالتفصيل أمرا لم يتم توضيحه حتى الآن، أي أن “الأزمة لا تقتصر على وصول رجل إلى إسبانيا تبدأ مع وصوله وتنتهي بمغادرته”، بل هي أعمق من ذلك.

وفي بيانه، ساوى المغرب لبن الصراع في الصحراء الغربية والأزمة التي اندلعت في كاتالونيا. وتشير الرباط إلى أنه خلال “الأزمة الكاتالونية، لم يختار المغرب الحياد” و”كان من أوائل من وقف بشكل واضح وقوي إلى جانب وحدة جارته الشمالية”.

وتثول صحيفة “الباييس” الإسبانية أن المغرب يتجنب الاعتراف أن الصحراء الغربية، على عكس كاتالونيا، معترف بها من قبل الأمم المتحدة على أنها إقليم “غير متمتع بالاستقلال الذاتي”.

وتضيف الصحيفة أن المغرب لم يعلن صراحة حتى اليوم أن سبب الأزمة مع إسبانيا يتعلق بموقفها من قضية الصحراء الغربية. لكن بهذه الرسالة يتضح أن مسألة استقبال زعيم جبهة البوليساريو هي مجرد فصل واحد من فصول الأزمة العميقة بين الرباط ومدريد. وأصبحت الأزمة الآن تتعلق بمسألة الثقة والاحترام المتبادل المفقود حاليا بين المغرب وإسبانيا.

المصدر: الباييس/ إسبانيا بالعربي.

 22 عدد المشاهدات

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار