fbpx
سلايدرشؤون إسبانية

فضيحة التجسس ببرنامج بيغاسوس الإسرائيلي بإسبانيا.. 150 شخصا آخرين ضمن قائمة الضحايا

اخبار اسبانيا بالعربي/ كشف مخبر Citizen Lab عن فضيحة التجسس على القادة السياسيين والنشطاء الكتلانيين، والتي أصبحت تعرف باسم “كتلان غيت”، Catalangate والتي سحب بسببها حزب اليسار الجمهوري الكتلاني دعمه للحكومة وطالب باستقالة وزيرة الدفاع. وذكر المخبر أنه من الممكن أن يكون التجسس قد طال 150 شخصا آخرين، بالإضافة إلى 65 شخصا المعروفين بالفعل. وقالت صحيفة الكونفيدينثيال بأن هذ المخبر الذي يتخذ من تورونتو مقرا له قد بدأ مرحلة ثانية من الدراسة التي يمكن أن تزيد من أبعاد الفضيحة وتكشف عن حقائق جديدة.

بينما يؤكد محيط الزعيم الكتلاني بويجديمونت أنه يمكن أن يعود إلى إسبانيا تحت حماية أوروبية للتحقيق في القضية. ويتعاون ضحايا التنصت على المكالمات الهاتفية الأولى مع مخبر Citizen Lab، مشتبهين في أن نظام بيغاسوس تجسس أيضا على جهات اتصال الهواتف المحمولة المصابة.

من بين هؤلاء الأفراد الذين تعرضوا للتجسس صحفيين من وسائل الإعلام الكاتالونية والوطنية، متعاونون ومستشارون ومحامون ونشاط من المجتمع المدني.

على وجه التحديد، تشير المصادر إلى أنه بفضل برنامج بيغاسوس تمكنت الجهة التي تجسست على المواطنين من الوصول إلى أرقام هواتف أخرى مخزنة في الهواتف.

وبهذه الطريقة، يمكن أن يكون ما هو معروف حتى الآن حول فضيحة التجسس على المواطنين “قمة الجبل الجليدي” وقائمة الأشخاص الذين تم التجسس عليهم، مع أسماء قادة مؤيدين للاستقلال مثل كارليس بويجديمونت وبيري أراغون، فضلا عن المحامين والناشطين، والقائمة تتوسع مع الأيام القادمة.

المصدر: الكونفيدينثيال/ موقع إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا
زر الذهاب إلى الأعلى