Skip to content
إسبانيا بالعربي

في أول أيام الحجر الصحي الاختياري بكاتالونيا: ازدحام غير مسبوق بشواطئ برشلونة

19 يوليو، 2020

على الرغم من توصية حكومة كاتالونيا لمواطني منطقة العاصمة وضواحيها (حوالي 4 ملايين نسمة) بعدم مغادرة منازلهم على مدار اليوم إلا لقضاء الحاجات “الأساسية”، شهدت شواطئ برشلونة ازدحاما غير مسبوق، وفقا لإفادة مجلس المدينة. ويبقى عدد المصطافين أقل مما هو معتاد في مثل هذه الأيام من شهر يوليو/ تموز. ونصبت الشرطة نقاط نقاط مراقبة عند مداخل الشواطئ للتأكد من ارتداء المواطنين الكمامات وتغريم المخالفين لقرار وضع القناع الملزم.
ويبقى الوصول إلى الشواطئ واحدة من النقاط التي يسعى رؤساء البلديات إلى التوصول إلى اتفاق بشأن التدابير المشتركة في جميع أنحاء منطقة العاصمة، برشلونة. ولم يتم تحديد نوعية التدابير، لكن كل المؤشرات تؤكد عزم البلديات تنظيم الوصول إلى الشواطئ وتقليص عدد المصطافين وتجنب الازدحام.
وتدعو السلطات المواطنين إلى تحمل المسؤولية الفردية، لا سيما بعد فشل أنظمة تتبع اتصالات المصابين بفيروس كورونا في الإقليم.

حيرة السياح

واشتكى السياح الذين وصلوا صباح اليوم إلى العاصمة الكاتالونية جوا من نقص المعلومات حول الإجراءات الصحية الجديدة.
ويقولو السياح، الذين نقلت إذاعة “كادينا سير” انطباعات بعضهم، إنه لا شركات الطيران ولا موظفي المطار أبلغوهم بالقيود السارية المفعول منذ هذا الصباح.
ويعترف السياح بأنهم “قلقون” وأنهم عندما حجزوا رحلاتهم قبل بضعة أسابيع كانوا مقتنعين بأن “الوضع كان أكثر سيطرة”.

انزعاج نقابة الفنادق

ونشرت نقابة فنادق برشلونة بيانا أبدت فيه “انزعاجها” من الطريقة التي أبلغت بها السلطات عن القيود الجديدة.
وحذرت النقابة من أن عدم اليقين الذي نشأ قد يُترجم إلى إلغاء الحجوزات، وهو ما قد يُجبر في إجبار بعض المؤسسات الفندقية التي استأنفت النشاط على الإغلاق مرة أخرى.
وطالبت النقابة من السلطات “المزيد من التبصر والتعاطف”، لا سيما بعد الأزمة الاقتصادية، واتخاذ تدابير متناسبة وتقييم الأثر الاقتصادي لكل قرار.

دور السينما

وعلقت دور السينما التي أعيد فتحها بالفعل عروضها في الوقت الحالي. ولم يتمكن المواطنون من شراء التذاكر عبر الإنترنت بالنسبة لدور السينما الموجودة في البلديات المتأثرة بالقيود الجديدة.

حركة المرور بالكاد تتراجع

وأفادت مديرية المرور بالإقليم يوم السبت أن ما مجموعه 416646 مركبة غادرت برشلونة والمناطق المحيطة بها منذ الساعة الثالثة من صباح أمس وحتى نفس التوقيت من يوم الأحد، أي أقل بنسبة 7.8 في المائة من المعطيات المسجلة خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي، عندما تم تسجيل خرروج 451751 مركبة.
وطوال اليوم، جابت عربات بلدية برشلونة ومركبات الحرس الحضري شوارع المدينة لتذكير المواطنين باستخدام الأقنعة والحفاظ على مسافة الأمان.