Skip to content
إسبانيا بالعربي

لهذا السبب ستُعدم إسبانيا حوالي مئة ألف من حيوانات المنك بواسطة غاز قاتل

18 يوليو، 2020
إسبانيا إعدام حيوانات المنك

أكد مدير الزراعة بإقليم أراغون، خواكين أولونا، أن الإقليم سيعدم جميع عينات حيوان المنك في إحدى مزارع بويبلو دي فالفيردي بعد أن أجريت تحاليل على 90 عينة منها نتج عنها تسجيل 78 حالة إيجابية مصابة بعدوى فيروس كورونا، وبالتالي بلغت نسبة الإصابات 87٪ من العينات. وسيتم إعدام الحيوانات بإطلاق جرعات قوية من غاز ثاني أكسيد الكربون (CO2) ثم يتم نقلها إلى محطة معالجة النفايات.

الإعدام استنادا للتشريعات

واعتمدت مديرية الزراعة في أراغون على قانون صحة الحيوان لعام 2003 لتنفيذ الإعدام، وسوف يتم تنفيذ العملية في الأيام القليلة المقبلة من قبل الفنيين والأطباء البيطريين بجمعية أراغونز للإدارة البيئية، المسؤولة عن جمع جثث الحيوانات في الجبال ومزارع الماشية.

وصول الوباء

ويعتقد مسؤولو الصحة أن الفيروس يكون قد وصل إلى المزرعة المتضررة من خلال عامل مصاب، لكنّ أولونا لفت إلى أنه ليس من الجليّ إذا ما كان “انتقال الفيروس من الحيوانات إلى البشر وبالعكس أمرٌ ممكن الحدوث”.

تربية المنك لبيع جلده

ولا يزال يعيش داخل مزرعة بويبلو دي فالفيردي حوالي 92700 من حيوان المنك الأمريكي، وتعمل الشركة على تربيتها وتسمينها ترتبيتها في المزرعة من أجل الاستفادة من فروها الثمين وبيعه لشركات صناعة الأزياء وغيرها، كما يتم استعمال لحومها كغذاء للحيوانات الأخرى الآكلة للحوم.

إغلاق المزرعة

وكانت حكومة أراغون قد جمدت جميع الأنشطة التجارية في المزرعة في 22 ماي/ آيار الماضي بعد أن سجلت 7 إصابات مؤكدة بفيروس كورونا بين 30 عاملا الذين أغلبهم من رومانيا.

وامتثلت الشركة لجميع المتطلبات المتعلقة بالتدابير الصحية والتنوع البيولوجي، ونفذت جميع الشروط التي حددتها حكومة أراغون منذ أن تم تجميدها في ماي/ آيار، والتي من بينها منع أي حيوان من عبور مداخل المزرعة، ومع ذلك، لم تتم السيطرة على العدوى.

منظمات حماية الحيوان

ودعت المنظمة البيئية WWF إلى إغلاق هذا النوع من المزارع، معتبرة أنها “قنبلة للصحة والتنوع البيولوجي”، حيث سجلت مزارع المنك في أوروبا ما يصل إلى 27 عدوى بفيروس كورونا، أغلبها في هولندا والدنمارك.

هولندا

وأكد مصدر مطلّع بمجال صناعة الفراء في هولندا أن الإصابة بفيروس كورونا المستجد، انتشرت في 24 مزرعة للمنك في البلاد، وأضاف أن ثمة مرزعة أخرى تم يوم الجمعة الاشتباه بإصابة جراء المنك فيها بفيروس كورونا.

وأوضح المصدر الهولندي أن الفيروس انتقل في البداية من عاملين زراعيين إلى المنك، وكان ذلك في شهر نيسان/ أبريل الماضي، ومنذ ذاك التاريخ، بدأت عمليات الإعدام لهذا الحيوان في عدد من مزارع البلاد.

عمليات الإعدام

ويتمّ إعدام الحيوانات باستخدام الغاز على أمهات المنك وصغارها، وترى الجماعات المناهضة لتجارة الفراء إلى أن جائحة كورونا هي سبب إضافي لإغلاق جميع تلك المزارع.

والجدير بالذكر أن الاتحاد الهولندي لمنتجي الفراء أعلن عن وجود 140 مزرعة لحيوانات المنك في البلاد تصدر ما قيمته 90 مليون يورو من الفراء سنويا.

تجارة جلود المنك

وتحتل هولندا المركز الرابع في العالم لجهة صناعة تربية حيوان المنك، وذلك بعد الصين والدنمارك وبولندا، فيما تحتل إسبانيا المركز السابع أوروبيا في هذه الصناعة التي يبدو أنها ستعاني لسنوات من ضرر بالغ جراء جائحة فيروس كورونا المستجد.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

إنستغرام

تيليغرام