Skip to content
إسبانيا بالعربي

ما هي المناطق التي تدخل اليوم المرحلة الثانية؟ وما الذي يُمكن القيام به؟ إليك كل التفاصيل

25 مايو، 2020
مقهى

أخيراً، نجحت مدريد وبرشلونة، بالإضافة إلى كاستيا ليون في العبور إلى المرحلة الأولى من تخفيف القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا، في حين أن 47٪ من الإسبان، أي ما يقرب من 22 مليون، دخلوا اليوم المرحلة الثانية من الخطة الحكومية.

بداية التخفيف

ويتزامن هذا التقدم مع المرسوم الصادر يوم الجمعة والقاضي بتخفيف القيود في البلديات التي يقل عدد سكانها عن 10000 نسمة، بما في ذلك التي لا تزال في المرحلة الأولى من خطة فرع القيود، مع إمكانية استفادتها من بعض الإجراءات الخاصة بالمرحلة الثانية.

ولا يزال 53٪ من الإسبان، أي ما يُعادل 25 مليون نسمة، يعيشون في المرحلة الأولى. ويتعلق الأمر بالمناطق التالية: أقاليم فلنسيا ومديد وكاستيا ليون، ومدن برشلونة وطليطلة وثيوداد ريال وألباثيطي ومالاغا وغرناطة وييدا وجيرونا وطوطانا.

مناطق المرحلة الثانية

أما المناطق التي تنتقل اليوم، الاثنين، للمرحلة الثانية فهي: الأندلس (المرية، قرطبة، قادس، هويلفا، خاين وإشبيلية)، أراغون (هويسكا، سرقسطة وتيرويل)، أستورياس، بالياريس (إيبيزا، مينوركا ومايوركا)، كناريا (تينيريفي، غران كناريا) لانثاروطي وفويرتيفنتورا ولا بالما) وكانتابريا.

كما تنتقل أيضاً كاستيا لا مانتشا (غوادالاخارا وكوينكا)، إكستريمادورا (كاثيريس وباداخوث)، غاليثيا (لوغو، لا كورونيا، أورينسي وبونتيفيدرا)، مورثيا، نافارا، إقليم الباسك (غيبوثكوا، فيثكايا وألابا) ولا ريوخا. بالإضافة إلى سبتة ومليلية.

وفي كاتالونيا، تمر مناطق كامبو دي تاراغونا وألتو بيرينيو وآران ولاس تيراس ديل إيبرو إلى المرحلة الثانية من الخطة الحكومية لرفع القيود.

ما المسموح بفعله في مناطق المرحلة الأولى؟

يجب الالتزام بالفترات الزمنية المحددة لخروج الأطفال دون سن 14 عاماً، وكذا لممارسة النشاط البدني للبالغين، ولكن يمكن للأقاليم تأخير تلك الفترات أو تقديمها ساعتين تفادياً للحر.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن للأطفال دون سن 14 عاماً الخروج بصحبة جميع البالغين الذين يعيشون معهم، ويُسمح بالقيام بالتنزه في مجموعات تصل إلى 10 أشخاص.

يُسمح بالحركة ضمن نطاق نفس المقاطعة لعشرة أشخاص كحد أقصى.

يُمكن للمحلات التجارية الإعلان عن التخفيضات شريطة احترام إجراءات السلامة والنظافة وتجنّب الزحام. ويمكن أيضاً إعادة فتح محلات وكلاء السيارات ومحطات المراقبة التقنية للمركبات والحدائق ومشاتل النباتات للجمهور، على أن يكون ذلك عن طريق طلب موعد مسبق.

يُسمح بالقيام بالترميمات في المباني، وفتح شرفات (تراسات) القماهي وتشغيل 50٪ من الطاولات.

ويمكن فتح المؤسسات التعليمية للتطهير والتعقيم، كما يُسمح بفتح الإدرات الحكومية والمكتبات العامة والخاصة لإعارة الكتب، وكذا للمطالعة بنسبة 30٪ من الطاقة الاستيعابية للأماكن المخصصة للمطالعة.

ما الذي يمكن القيام به في المرحلة الثانية؟

يُسمح في هذه المرحلة بالخروج في مجموعات تصل إلى 15 شخصاً كحد أقصى. أما إذا كان الأفراد يعيشون معاً، فلا يوجد تحديد للعدد المسموح به أثناء الخروج.

يُمكن للأشخاص حتى سن 70 عاماً ممارسة النشاط البدني في أي فترة زمنية، باستثناء ما بين الساعة 10:00 حتى 12:00، وبين الساعة 19:00 و20:00.

يمكن إقامة حفلات الزفاف في جميع أنواع المرافق طالما لا يتم تجاوز 50٪ من طاقتها الاستيعابية. ويمكن حضور 100 شخص كحد أقصى في الأماكن الخارجية أو 50 شخصاً في الأماكن المغلقة.

يمكن للأقاليم فتح المراكز التعليمية والتكوينية غير الجامعية. الأمر ذاته ينطبق على الأكاديميات ومدارس تعليم السياقة.

يُسمح بالاستهلاك في مباني المقاهي والمطاعم على الطاولات دون تجاوز 40٪ من الطاقة الاستيعابية. كما يمكن تشغيل الشرفات (تراسات) الخارجية بنسبة 50٪ من الطاولات.

يُسمح بزيارات مراكز الفئات الهشة ومراكز ذوي الإعاقة ودور رعاية المسنين.

يمكن لجميع دور السينما والمسارح وصالات العرض استئناف النشاط طالما يتم تخصيص المقاعد مسبقاً، على ألا تتجاوز ثلث الطاقة الاستيعابية المصرح بها.

يُسمح باستئناف المنافسة في الدوريات الاحترافية بدون جمهور.

يمكن إعادة فتح المناطق المشتركة للفنادق والمنشآت السياحية، شريطة عدم تجاوز ثلث الطاقة الاستيعابية التي تحددها المؤسسة.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن فتح المسابح الترفيهية بطاقة استيعابية قصوى تصل إلى 30٪. كما يُسمح بالذهاب إلى شواطئ نفس المقاطعة، التي يجب أن تخضع لتنظيم خاص بالتوقيت والمساحة.