fbpx

مدريد: تفكيك عصابة كانت تتقاضى ما بين 500 و3000 يورو لمنح الأجانب بطاقات إقامة مزورة

الشرطة
1 مايو 2021
شارك المقالة

فككت الشرطة الإسبانية شبكة إجرامية مخصصة لتزوير بطاقات إقامة للمواطنين الأجانب. وأسفرت العملية عن 38 موقوفا وعمليتي تفتيش ضبطت فيهما 14 بطاقة إقامة مزورة ونقودا ووثائق عديدة وأجهزة إلكترونية متنوعة.

وأفادت القيادة العليا لشرطة مدريد في بيان صحفي، أنه بمجرد حصول الضحايا على رقم تصريح إقامة NIE، كانوا يدفعون للعصابة ما بين 500 و3000 يورو لاستخراج تصريح إقامة مزيف.

وبدأ التحقيق، الذي بتولاه لواء الأجانب الإقليمي، في عام 2018 عندما علم العملاء باحتمال وجود منظمة إجرامية مخصصة لجلب مواطنين من أصل كولومبي بشكل غير قانوني إلى إسبانيا، حيث كانت تعرض عليهم إمكانية الحصول على بطاقات إقامة مزورة مقابل كمية من المال.

وخلال العملية، التي تمت بالتعاون مع شرطة بلدية مدريد، وجد العملاء أن أن العصابة في بعض الحالات أرسلت للضحايا تذاكر طيران حتى يتمكنوا من الوصول إلى إسبانيا.

وبعد إجراء التحريات، تأكدت الشرطة من أن “طريقة العمل” تتمثل من أنه بمجرد حصول الضحايا على رقم تعريف أجنبي في إسبانيا NIE قاموا بتقديمه إلى هذه المنظمة مع صورتهم وتوقيعهم وبصمات أصابعهم. وبعد ذلك، تقوم العصابة بصناعة بطاقة إقامة مزيفة مقابل مبلغ يتراوح بين 500 و3000 يورو اعتمادا على القدرة الاقتصادية للعميل أو العلاقة التي تربطه بأعضاء المنظمة.

المصدر: وكالة أوروبا بريس.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار