هدنة أم نهاية أزمة؟.. ميسي يعتذر ويوجه رسالة إلى جماهير برشلونة

ليونيل ميسي
30 سبتمبر 2020
شارك المقالة

قدم النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، اعتذاره إلى جماهير نادي برشلونة بعد الأزمة الأخيرة التي عاشها الفريق بسبب مطالبته بالرحيل.

وتحدث ميسي لصحيفة سبورت الإسبانية لأول مرة منذ تراجعه عن المطالبة بالرحيل عن النادي الكتالوني، وعودته لتدريبات الفريق ملتزما بعقده المستمر إلى نهاية الموسم الحالي.

وقال ميسي “بعد خلافات كثيرة، أود أن أنهي ذلك. يجب على جميع مشجعي برشلونة أن يتحدوا ويفترضوا أن الأفضل لم يأت بعد”.

وأضاف “أتحمل المسؤولية عن أخطائي، كنت أفكر فقط في تقوية برشلونة، رسالتي إلى جميع مشجعي برشلونة، إذا أزعجهم ما قلته أو فعلته، فقد كنت أفكر في الأفضل للنادي، على الجميع ألا يفهم ما قمت به بشكل خاطئ”.

وتابع قائد النادي الكتالوني “الشغف والحماس سيكون السبيل الوحيد لتحقيق الأهداف، دائما متحدون ونجدف في الاتجاه نفسه”.

ويبدو أن ميسى يسعى لإغلاق باب الخلافات بعد أزمة مطالبته بالرحيل ثم مساندته لصديقه لويس سواريز برسالة حملت هجوما مباشرا لإدارة برشلونة.

وتتجه الأنظار الآن لرئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو، وكيف سيتعامل مع اللاعب خلال الأسابيع المقبلة.

ويبدو الوضع أقرب إلى هدنة بين الطرفين مع استمرار المشاكل التي تسببت في اندلاع الأزمة، خاصة ما تعلق بالخلاف مع بارتوميو بشأن تأويل بنود العقد.

ولن يطمئن مشجعو النادي الكتالوني قبل التأكد من تمديد عقد ميسي، وضمان استمراره مع الفريق في السنوات المقبلة.

المصدر: الجزيرة.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار