fbpx

القبض على 31 شخصا لتقديمهم فحص PCR مزور على الحدود الإسبانية الفرنسية

الحدود الفرنسية الإسبانية فتح
29 مارس 2021
شارك المقالة

اعتراضت اليوم الشرطة الإسبانية حافلة متجهة إلى رومانيا في معبر لا جونكويرا (جيرونا) على الحدود مع فرنسا. تم إلقاء القبض على 31 راكبا لتقديمهم اختبارات فيروس كورونا PCR مزورة.

ووفقا للشرطة الإسبانية، فإن الإجراء الذي يدخل حيز التنفيذ اعتبارا من يوم الثلاثاء، ينطبق على الرحلات البرية من الأراضي الفرنسية إلى إسبانيا، وأدى إلى تحقيق الشرطة في هذا النوع من الاحتيال.

تم تنبيه الوحدة المتخصصة في مكافحة شبكات الهجرة غير الشرعية وتزوير الوثائق (UCRIF) من قبل قوات الأمن الفرنسية إلى أن الأشخاص الذين يسافرون من إسبانيا إلى بقية أوروبا كانوا يقدمون تقارير PCR سلبية مزيفة.

وبعد تبادل المعلومات، أبلغت شرطة الحدود الفرنسية (PAF) في 26 مارس عن القبض على مسافرين في حافلة متجهة إلى رومانيا قدم مسافروها هذا النوع من التحاليل المزورة، والذين زعموا أنهم أجروها في العديد من المختبرات الإسبانية.

وأكدت المختبرات، بعد الاتصال بها، أنه تم تزوير الكود الخاص بتقارير PCR، مما دفع السلطات الفرنسية إلى رفضها.

وأُلقي القبض على المسافرين، الذين وُضِعوا تحت تصرف الشرطة الإسبانية بعد تأكيد المختبرات على تزوير الوثائق، وبعد الإدلاء بأقوالهم، تم الإفراج عنهم بانتظار صدور أمر من المحكمة المختصة.

ولا يزال التحقيق مفتوحً فيما يتعلق بالمشاركة المحتملة لمزيد من الأشخاص في الحصول على اختبارات PCR الاحتيالية.

المصدر: القناة الإسبانية الخامسة.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار