fbpx

خبر صادم لفريق برشلونة

4 مايو 2021
شارك المقالة

أصبح من المؤكد أنه سيتعين على نجم برشلونة أنسو فاتي (18 عاما) أخيرا المرور بغرفة العمليات من أجل حل المشكلات التي سببها تمزق الغضروف المفصلي الداخلي في ركبته اليسرى الذي عانى منه في نوفمبر الماضي، وهو ما أجبره على الخضوع لعملية جراحية من قبل الدكتور رامون كوجات.
ومن المقرر الان إجراء العملية يوم الخميس المقبل من قبل طبيب المنتخب البرتغالي الذي كان من بين الذين أجروا له فحوصات في الأسابيع الأخيرة إلى جانب أطباء مرموقين آخرين، هما الدكتور أنطونيو مايسترو، الذي يعيش في خيخون، والدكتور برتراند سونيري كوتيت، أخصائي الركبة في ليون، حيث ذهب أنسو مع والده في مارس الماضي للحصول على رأيه.
وجاء اتخاذ القرار النهائي بإجراء العملية يوم الأحد الماضي وتم حسم الأمر أمس الاثنين واتخاذ القرار بأنه من الأفضل إجراء عملية جراحية مرة أخرى لأن المفصل لم يتعافى بعد.
ويهدف الأطباء من خلال ذلك إلى وضع حد لمشاكل فاتي في الغضروف المفصلي. وكان أحد الخيارات المطروحة هو استئصال الغضروف المفصلي أو الاستئصال الجزئي للغضروف المفصلي، لكن ما هو مؤكد هو أن نجم برشلونة بعد هذه العملية، سيغيب عن الملاعب حوالي شهرين، وبالتالي لن يشارك مع برشلونة في أي مباراة ولن يكون حاضرا مع منتخب إسبانيا في أمم أوروبا القادمة، لكن تقارير إعلامية تقول أنه بإمكانه بدء الموسم المقبل بكامل طاقته.


المصدر: موندو ديبورتيفو.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار