fbpx Skip to content
اسبانيا بالعربي

الماتادور نادال: ملك الملاعب الترابية للكرة الصفراء

29 يونيو 2020
رافائيل نادال

توجد في إسبانيا أسماء كبيرة في رياضات مختلفة، حققت نتائج رائعة فرديا وجماعيا، لكن يبقى، رافائيل نادال، نجم من نوع آخر، وقد اختير في أكثر من مناسبة كأفضل رياضي في تاريخ إسبانيا، ومن بين الأبرز عالميا في جميع الرياضات ليس فقط في كرة المضرب.

وفي الثالث من يونيو 1986 خرج للوجود ابن مدينة مايوركا صاحب المعصم الذهبي الأيسر الذي روّض جميع البطولات في مسيرته الاحترافية التي بدأت في العام 2001 وحقق خلالها، حتى كتابة هذه الأسطر، أكثر من 80 لقبا، 19 منها في بطولات لغراند سلام، أستراليا المفتوحة في 2009، ويمبلدون في 2008-2010، والولايات المتحدة المفتوحة في سنوات 2010-2013-2017-2019.

 أما في بطولة فرنسا، فهناك رقم قد يصمد لعقود، لأن البطل اسمه رافائيل ولقبه ملك الملاعب الترابية. وفاز الإسباني نادال بالبطولة 12 مرة، 2005-2006-2007-2008 على التوالي، ثم عاد وفاز سنوات 2010-2011-2012-2013-2014، لأنه ببساطة لا منافس لرافائيل إلا رافائيل نفسه الذي توج بنفس البطولة سنوات 2017-2018-2019.

ابن مدينة مايوركا تصدّر التصنيف العالمي لمدة 191 أسبوعا، وحقق رقما قياسيا بـ 81 انتصارا على التوالي على الملاعب الترابية قبل أن يكسره كوكب التنس المايسترو روجير فيدرير في هامبورغ الألمانية سنة 2007.

أولمبيا، فاز نادال بذهبية بكين 2008 في الفردي وذهبية ريو دي جانيرو البرازيلية في 2016 في الزوجي.

وحقق رافائيل نادال 35 لقبا في سلسلة الماسترز ضمن فئة 1000 نقطة، و19 لقبا في فئة 500 نقطة.

وفي 2012 أحرز نادال رقما آخر في بطولة مونتي كارلو للمرة الثامنة على التوالي.

رافائيل أسطورة من نوع آخر، ليس فقط في كرة المضرب، بل شخصية رياضية خلوقة تقدم مشاريع إنسانية تضامنية خدمة للإنسانية.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

إنستغرام

يوتيوب

تيليغرام

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار