fbpx
سلايدرفرص عمل

أقاليم إسبانية تبحث عن موظفين: سكن مجاني ورواتب مضاعفة وظروف عمل أفضل

اخبار اسبانيا بالعربي/ تعتبر المساكن المجانية وزيادة الرواتب من الحوافز التي أطلقتها الحكومات الإقليمية والبلدية في أكثر من نصف الأقاليم الإسبانية لجذب موظفي الخدمة المدنية والموظفين العموميين الذين يحتاجونهم لتقديم الخدمات العامة مثل الصحة أو التعليم أو الأمن في جميع أنحاء الإقليم وعلى مدار العام.

غاليسيا

قبل بضعة أيام، أوضح عمدة سانسينسو (بونتيفيدرا)، تيلمو مارتين، أنهم “على دراية بالمشاكل القائمة بسبب نقص أطباء الأسرة” في موسم الصيف، وأعرب عن ثقته في أن مشروعا تجريبيا روج له ستسمح من خلاله الخدمة الصحية (Sergas) بالتعاون مع مجلس المدينة بمنح السكن المجاني للأطباء الذين يتم توظيفهم خلال هذه الفترة. وتملك البلدية أربعة منازل بتكلفة إيجارية إجمالية تبلغ حوالي 32000 يورو، لكنها ستساعد في جذب الأطباء في وقت يتضاعف فيه عدد السكان بما يصل إلى خمسة أضعاف. وإذا نجحت هذه التجربة، يمكن أن تمتد إلى أماكن أخرى تشهد نفس الحاجة في جميع أنحاء الجغرافيا بإقليم غاليسيا، وفقا لمدير النظام الصحي، خوسيه فلوريس.

في مناطق أخرى من إسبانيا، لا تكمن المشكلة في أوقات التدفق الكبير للسكان الأجانب، بل في نقص السكان بشكل عام، ووجود مناطق غير جذابة للمهنيين بسبب الظروف المختلفة أو ارتفاع تكلفة المعيشة، مما يجعل من المثير للاهتمام استهداف مناطق أخرى.

الأندلس

وأقرت الأندلس في هذا التشريع مرسوما بقانون يشجع على توظيف مهنيين صحيين في مواقع صعبة التغطية، حيث أن ما يقرب من مائة منطقة تواجه مشاكل في تغطيتها، لا سيما في المراكز الصحية والعيادات في المناطق الريفية النائية.

في الحالة الأندلسية، تشمل الحوافز تحسينات الرواتب المرتبطة بملحق الوظيفة المهنية، بالإضافة إلى مقياس بدرجة أعلى للوقت الذي تم فيه العمل في مناطق التغطية الصعبة.

أراغون

يقوم برلمان أراغون بمعالجة مشروع قانون إنعاش البيئة الريفية، والذي ينص على أنه في مسائل التوظيف العام، يمكن اعتماد تدابير محددة لتعزيز استقرار التوظيف العام في المناطق الريفية، ويفضل أن يكون ذلك في المجالات الزراعية والبيئية والتعليمية والصحية والإدارية والخدمات الاجتماعية بشكل عام.

ويتحدث المشروع عن تدابير تمييز إيجابية أو حوافز إدارية – دون تحديد – للموظفين العموميين الذين يقيمون في المناطق الريفية أو في مواقع صعبة التغطية. على سبيل المثال، في المجال التعليمي، يمكن للمتدربين الذين يشغلون مناصب يصعب ملؤها أو في أماكن نائية جدا شغل المنصب لمدة تصل إلى ثلاث سنوات دون الخضوع كل عام لعملية التحكيم.

جزر البليار

في جزر البليار، يعد ارتفاع أسعار المساكن والتكلفة العالية للغالبية العظمى من المنتجات والخدمات بسبب الانعزالية عائقا أمام تغطية الوظائف التي تقدمها الإدارات، ولا سيما إدارة الدولة، والتي تولد ارتفاعا في عدد الوظائف الشاغرة في مناطق مثل الشرطة أو الحرس المدني. هناك أيضا أوجه قصور في الخدمات العامة الأساسية، مثل الصحة، مع وجود وظائف شاغرة كبيرة في إيبيزا ومينوركا تتطلب تنقلا منتظما للمتخصصين من مايوركا.

لهذا السبب، اجتمعت الحكومة والنقابات الرئيسية للمطالبة من الحكومة المركزية بزيادة الأجور الإضافية للعزلة من أجل جذب الموظفين العموميين ومحاولة الاحتفاظ بأولئك الذين يأتون من مناطق أخرى. في إيبيزا، حيث يصعب إيجاد أماكن إقامة والمتاحة باهظة الثمن، يخصص مجلس المدينة 12 منزلا مُعاد تأهيله في المركز لضباط الشرطة الوطنية الذين يسافرون إلى الجزيرة في الصيف وتوفر دائرة الصحة المستقلة إقامة مؤقتة متاحة للعاملين الصحيين الداعمين بـ 26 غرفة في المستشفى.

كانتابريا

وافق إقليم كانتابريا في ديسمبر 2020 على أمر بتصنيف وظائف “الصعوبة الخاصة” بهدف تثبيت أعضاء هيئة التدريس في المراكز التعليمية في المناطق الريفية المعرضين لخطر هجرة السكان، ومنحهم المزيد من النقاط للوقت الذي يقضونه في تلك الوجهات بهدف مسابقات التنقل، المسار المهني أو الاعتمادات التدريبية.

كاستيا ليون

في كاستيا ليون، مع وجود عدة نقاط في بؤرة ما يسمى بـ “إسبانيا الفارغة”، هناك حوافز في الرواتب للوظائف التي تعتبر “صعبة التغطية” في مجال الصحة، وخاصة وظائف الرعاية الأولية الريفية وفي المستشفيات الأصغر.

بلنسية

وتعمل مديرية الصحة في منطقة بلنسية، كتكملة للإطار الاستراتيجي الجديد للرعاية الأولية، على إصدار مرسوم لملء الوظائف التي يصعب شغلها، سواء بالنسبة للأطباء وغيرهم من المهنيين، على سبيل المثال في المراكز الصحية في المناطق الداخلية، من خلال سلسلة من الفوائد. وبالتالي، فإن أولئك الذين يقبلون هذه المناصب سيكون لديهم حوافز مثل تقليل الفترة المطلوبة للانتقال إلى كل درجة للتقدم في الحياة المهنية؛ المزيد من النقاط في عمليات الاختيار ولتحقيق أهداف متغيرة الإنتاجية، وأولوية المشاركة في أنشطة التدريب والبحث.

مدريد

حاولت الحكومة الحالية لإقليم مدريد تنفيذ خطة لإعطاء مزايا للشرطة الوطنية والحراس المدنيين من خلال الحصول على السكن وتقديرا لوجودهم في المنطقة لإنهاء “العجز المزمن” لقوات الأمن، ولكن، وانتقدت السلطة التنفيذية الإقليمية، أن وزارة الداخلية “لا تجد الأداة القانونية المناسبة” لجعلها رسمية.

كاستيا لا مانتشا ومورسيا

ووافق إقليم كاستيا لا مانتشا في عام 2021 على قانون لمحاربة هجرة السكان يتضمن، من بين تدابير أخرى، تخفيضات بنسبة 25٪ في ضريبة الدخل الشخصي للأشخاص الذين يعيشون في مناطق ذات كثافة سكانية منخفضة، بما في ذلك موظفو الخدمة المدنية؛ وفي مورسيا، تقدم خدمة الصحة العامة عقودا مدتها عام واحد للأطباء المقيمين الذين أنهوا تدريبهم، والتي يمكن لأي شخص أن يظل متعاقدا معها في المنطقة إذا رغب في ذلك.

بلاد الباسك

في إقليم الباسك، تهدف المنح إلى جذب طاقم الباحثين، من مناطق أخرى من إسبانيا وخارجها، وهي مكرسة لإضفاء الطابع الرسمي على عقود مدتها خمس سنوات أو إلى أجل غير مسمى حتى يتمكن هؤلاء المهنيين من تنفيذ عملهم في الجامعات ومراكز البحث العلمي R + D في أوسكادي.

المصدر: لاراثون/ موقع إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا
زر الذهاب إلى الأعلى