fbpx
Advertisements
سلايدرشؤون إسبانية

إسبانيا: الحرس المدني يزيل مزرعة تضم أكثر من ألفي نبتة ماريجوانا

اخبار اسبانيا بالعربي/ وفقا لما ورد فى بيان للحرس المدني الإسباني “قامت الشرطة القضائية التابعة للحرس المدنى فى حى كاسيتاس في بلدة ألفاخارين بإزالة مزرعة تضم أكثر من 2000 نبتة ماريجوانا كانت تتم زراعتها في إحدى مناطق حدود بلدة بورغو دي إيبرو. كما اعتُقل الشخص المسؤول عن رعايتها لارتكابه جريمة ضد الصحة العامة، وزراعة أو تصنيع المخدرات، بالإضافة إلى ارتكابه جريمة ضد التراث الطبيعي”.

جرت العملية في 15 سبتمبر الماضي، عندما قام رجال الأمن العام من ألفاخارين، أثناء تقديمهم الخدمات فى المناطق الريفية، بتحديد مزرعة ماريجوانا كبيرة في منطقة بورغو دي إيبرو.

وأمام حجم هذا المحصول، أبلغوا أخصائي الشرطة القضائية من كاسيتاس الذين انتقلوا إلى المنطقة.

وأثناء تفتيش الأرض، عثر الضباط على رجل يحمل الجنسية الألبانية كان داخل المزرعة، بالقرب من كوخ صغير بناه يدويا، واعتقله الحرس المدنى على الفور لأنه كان مسؤولا عن الزراعة.

وفي وقت لاحق، تم تفتيش ما يقرب من 9500 متر مربع والتى كانت تضم المزرعة، مع ملاحظة كيف كانت تحظى ببنية تحتية كاملة لزراعتها، مع نظام ضخ الري الذي كان يأخذ المياه من نهر إيبرو عن طريق مضختين للمياه مع خراطيم مياه سطحية تم إيجادها أيضا مخبأة جزئيا بين الأعشاب. وكان كل ذلك يعمل بالضوء بواسطة مولد كهربائي تحت الأرض مخفي تماما بسقف بدائي يحتوي بدوره على مروحة تقوم بأعمال التبريد. كما تم العثور فى المنطقة على علب من الأسمدة ومنتجات الصحة النباتية وغيرها من الأدوات اللازمة لزراعة هذه المادة.

ويوجد فى المزرعة أكثر من 2000 نبتة ماريجوانا فى مرحلة متقدمة من النمو وعلى وشك الحصاد، وقد تمت زراعتها فى أرض تقع فى منطقة ذات أهمية مجتمعية، وهي منطقة طبيعية ذات قيمة بيئية كبيرة حيث تقع أيضا ضمن المحمية الطبيعية الموجهة من قبل مناطق الحفاظ على البيئة في إسبانيا ” لوس غالاتشوس دى لا ألفرانكا”، التي تتمتع بدورها بميزة الحماية كمنطقة حفظ خاصة لطيور زيبا.

كان من الصعب الكشف عن المحصول لأنه كان يقع في منطقة وعرة على بعد حوالى 500 متر من أول الأراضي الصالحة للزراعة وحوالي كيلومتر من الطريق الوحيد الصالح للمرور فى المكان.

بالنسبة للمحتجز، هو رجل ألباني يبلغ من العمر 38 عاما وهو في وضع غير قانوني في إسبانيا ومتهم بجريمة ضد الصحة العامة لزراعة أو تصنيع المخدرات، وجريمة أخرى ضد التراث الثقافي. وقد قُدم للمحاكمة في اليوم التالي من اعتقاله وأُمر بنقله إلى سجن زويرا. ويواصل الحرس المدني تحقيقاته للعثور على بقية المسؤولين عن المزرعة.

المصدر: هيرالدو/ إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى