fbpx
شؤون إسبانية

إقليم أراغون الإسباني يُبلغ عن وفاة طفل دون سن العاشرة بفيروس كورونا

فادت التقارير الواردة رسمياً من إقليم أراغون، هذا الخميس، بوفاة طفل عمره أقل من عشر سنوات مصاب بفيروس كورونا.

وتُعدّ هذه هي المرة الأولى التي يبلغ فيها الإقليم عن وفاة طفل بفيروس كورونا، حيث اقتصرت الوفيات بالفيروس على ما فوق سن الأربعين.

وأوضح المدير العام للصحة في أراغون، فرانثيسكو خافيير فالو، أن الطفل المتوفى كان يعاني من عدة أمراض أدت إلى تفاقم وضعه الصحي بعد إصابته بفيروس كورونا، دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع. ولم يتم تحديد عمر الطفل المتوفي، باستثناء أنه لم يبلغ العاشرة بعد، حسبما تنقل صحيفة “أ ب ث”.

وقال المدير العام للصحة العامة في أراغون إنه ليس من المعتاد حدوث وفيات بين صفوف الأطفال بسبب فيروس كورونا.

وأشار فرانسيسكو خافيير فالو إلى أن “حدوث وفيات يبن الأطفال، وخاصة الصغار، هو أمر نادر جداً، ولكنها يمكن أن تحدث عندما تكون هناك تتفاقم الحالة الصحية، كما حدث لهذا الطفل”.

وسجلت أراغون، إلى الآن، 893 حالة وفاة بفيروس كورونا، منها 637 حالة تفوق أعمارهم 80 عاماً.

ومنذ ظهور الوباء في الإقليم، أبلغت أراغون عن 5 وفيات فقط ناجمة عن فيروس كورونا لمرضى تتراوح أعمارهم بين 40 و49 سنة، و18 حالة وفاة لمرضى تتراوح أعمارهم بين 50 و59 سنة، و55 من الوفيات تتراوح أعمارهم بين 60 و69 سنة.

أما الذين تتراوح أعمارهم بين 70 و79 عاماً، فبلغ عددهم 177 حالة وفاة، و342 من المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 80 و89 عاماً، و295 من 90 عاماً أو أكثر. وبلغ إجمالي الوفيات بفيروس كورونا، حسب آخر تحديث لوزارة الصحة 27133 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى