سلايدرشؤون إسبانية

إقليم الباسك: الصليب الأحمر يقدم المساعدة لـ 9 آلاف شخص لمواجهة الموجة الثانية من كورونا

أوضحت رئيسة الصليب الأحمر، إستيباليث أرنايث، أن الموجة الثانية من وباء كوفيد تتسبب في زيادة الحاجة إلى المساعدة بين الأشخاص الأكثر ضعفا في إقليم الباسك نتيجة هذا الوضع الذي طال مع مرور الزمن.

وساعدت هذه الهيئة أكثر من 9000 شخصا في إقليم الباسك خلال هذه الموجة الثانية من الوباء، حيث تلقى 9144 شخصا في أكتوبر مساعدة بفضل أكثر من 16000 متطوع للصليب الأحمر في جميع أنحاء إقليم الباسك.

يساعد الصليب الأحمر في هذه الموجة الثانية من فيروس كورونا الفئات الأكثر احتياجا، حيث يقدم منتجات النظافة الأساسية والأدوية والمواد الغذائية ومواد الحماية، كما ساعد أكثر من 600 شخصا من كبار السن من خلال مكالمات المتابعة والمرافقات، من خلال من «شبكة تقارب لكشف الاحتياجات الممكنة».

في مجال الإدماج الاجتماعي، قام الصليب الأحمر برعاية أكثر من 6000 شخصا في إقليم الباسك خلال الموجة الثانية، وتسليم مجموعات من المواد الغذائية ومنتجات النظافة أو المساعدة المالية لدفع النفقات أو اللوازم المنزلية وقدم 8661 قناعا للفئات الضعيفة إلى جانب إجراء مكالمات لمتابعة والاستعلام ومرافقة الأشخاص الذين يواجهون العزلة.
بالإضافة إلى ذلك، يواصل الصليب الأحمر من خلال خدمة “الصليب الأحمر يسمعك”; “Cruz Roja Te Escucha” تقديم الدعم النفسي-الإجتماعي وخدمة المرافقة، التي يديرها فريق من المهنيين، يتكون من عمال ومتطوعين، لتقديم خدمات شخصية للأشخاص الذين يحتاجون إليها.

المصدر: دياريو باسكو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى