fbpx
Advertisements
سلايدرشؤون قانونية

الباسك: لانبيذي تساعد المهاجرين بلا وثائق للعمل في الشركات بمنحهم عقد العمل الأول

اخبار اسبانيا بالعربي/ قالت رئيسة اتحاد أرباب العمل الباسكيين، إيزابيل بوستو، قبل بضعة أيام حول نقص اليد العاملة الذي تعاني منه الشركات الباسكية والحاجة إلى تمهيد الطريق للهجرة: “نحن بحاجة إلى فتح الأبواب. نحن بحاجة إلى مواهب المهاجرين”. في هذا السياق من الأزمة الديموغرافية والمعركة من أجل المواهب، تم تصميم مبادرة جديدة من طرف خدمة التوظيف الباسكية لانبيذي لتسهيل توظيف المهاجرين الذين ليس لديهم تصاريح عمل والذين سيكون لديهم أول عقد ضروري لتسوية أوضاعهم ويكونوا قادرين على الاستقرار في إقليم الباسك.

بطاقة الإقامة الإسبانية التي تسمح بالعمل في كل دول الاتحاد الأوروبي

تم إطلاق البرنامج التجريبي الأول مؤخرا في عدة بلديات في أورسوالديا، وهي منطقة منطقة تابعة لمحافظة غيبوثكوا الأقرب إلى الحدود مع فرنسا، وسيتم الآن توسيع البرنامج أيضا ليشمل بيثكايا وآلابا، كما أوضح أمس الأربعاء نائب مدير التشغيل، ألفونسو جوربيغي، في اللجنة البرلمانية لتفصيل أرقام ميزانيات مديرية العمل التي ترأسها، إيدويا مينديا.

ارتفاع عدد المهاجرين الشباب العاملين في إسبانيا من 28 إلى 51٪

وقدمت مديرية العمل موازنتها التي تتجاوز 1.100 مليار يورو للمديرية بأكملها في عام 2023، مع زيادة بنسبة 20٪ في مخصصات لانبيذي في ضوء تنفيذ الإصلاح المقترن بقانون العمل الباسكي الجديد. وأشادت مديرة العمل الباسكية الإنفاق على إجراءات التدريب وتفعيل العمل، وهو أحد محاور القانون الجديد، والذي ارتفع بنسبة 15٪ مقارنة بهذا العام بإجمالي 283 مليون يورو (يذهب الجزء الأكبر من ميزانية العمل إلى المساعدة الاجتماعية الرئيسية) .

إشعار من مكتب اللجوء بمدريد لطالبي اللجوء وعديمي الجنسية “أباتريذا”

بعض المبادرات التدريبية التي يجب أن ترتبط باحتياجات الشركات وخاصة الثغرات التي لم يتم سدها حاليا. هذا هو التحدي الكبير للقانون الذي سيبدأ قريبا مساره البرلماني بهدف الموافقة عليه في عام 2023 وهذا يفسر إلى حد كبير تكوين بنود ميزانية العمل.

المحكمة العليا تحمي ضحايا الاتجار بالبشر الذين يطلبون الحماية والإقامة في إسبانيا

أزمة ديموغرافية

ويرى الخبراء أنه لن يتم حل مشاكل الشركات مع جذب المواهب على المدى القصير. يشير التطور الديموغرافي إلى استمرار تدهور هذا السيناريو، وبالتالي فقد حان الوقت لإيجاد بدائل. يمكن أن يأتي أحد الحلول من خلال جذب المواهب الأجنبية، وفي الواقع، أجرت منظمة أرباب العمل الباسكية دراسة مفصلة حول كيفية توجيه هذا التحدي في بلدان مثل سويسرا أو ألمانيا من أجل محاكاة نماذج النجاح في جذب الشباب الأجانب بشكل أساسي.

هذه هي مواعيد اختبارات الحصول على الجنسية الإسبانية لسنة 2023

وتطالب الشركات بفتح الباب أمام المهاجرين الذين يأتون من بلدان أخرى بحثا عن حياة أفضل، وتقليل الأعباء البيروقراطية وتسهيل إقامتهم في بلاد الباسك بمنحهم تصاريح الإقامة. واتخذت الحكومة الإسبانية بعض الخطوات، على سبيل المثال، من خلال ما يسمى بإقامة التدريب، وستقوم لانبيذي بتفعيل برنامج محدد للمساهمة في ذلك.

تصريح إقامة التدريب الجديد في إسبانيا.. كيف تحصل عليه؟

كما أوضحت منظمة أرباب العمل، فإن البرنامج التجريبي الذي تم إطلاقه هذا الصيف في أورسوالديا، والذي ركز على منح المهاجرين تصاريح العمل والإقامة من خلال عقد العمل الأول، سيتم توسيعه ليشمل بقية بلاد الباسك. على وجه التحديد، هؤلاء هم الأشخاص الذين يتلقون إعانة RGI ولكن، نظرا لعدم امتلاكهم عقد ما قبل التوظيف، فليس لديهم تصريح عمل. وستضع خدمة التوظيف الباسكية لانبيذي هؤلاء الأشخاص على اتصال بالشركات التي تحتاج إلى موظفين وستقوم بتنفيذ التدريب اللازم بالإضافة إلى الإجراءات للوصول إلى وظيفتهم الأولى في إقليم الباسك.

إذا كنت تنوي طلب تصريح إقامة التدريب في إسبانيا فهذا يهمك

ووفقا لمرصد الهجرة الباسكي Ikuspegi، فإن دعم إقليم الباسك للهجرة في أعلى مستوياته على الإطلاق، حيث تفضل نسبة كبيرة من السكان الترحيب بالأشخاص الذين يطلبون اللجوء في بلاد الباسك دون أي نوع من القيود.

المصدر: كرونيكا باسكا/ إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى