fbpx
شؤون إسبانية

بالياريا تعتمد ضوابط جديد لركوب سفنها وقد تمنع من ترتفع درجة حرارتهم من السفر

أعلنت شركة بالياريا للنقل البحري أنها ستشرع في قياس درجة حرارة جميع الركاب وسائقي الشاحنات، اعتباراً من يوم الاثنين المقبل 11 ماي، قبل الصعود على متن أي من سفنها.

الضوابط الجديدة للسفر

 وتقول الشركة أن هذا الإجراء الاستثنائي تم اتّخاذه بالتزامن مع بدء المرحلة الأولى من خطة رفع حالة الطوارئ التي عاشتها إسبانيا طيلة الأسابيع الماضية.

ويأتي هذا الإجراء كجزءٍ من بروتوكول الضوابط الجديدة التي أعدتها الشركة تجاوباً مع الالتزامات والمبادئ التوجيهية التي أشارت إليها وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية.

وتسعى بالياريا من هذا الإجراء، حسب ما صرح به رئيسها، أودولفو أوتور، إلى جعل سفنها والمرافق التي تديرها مساحات آمنة قدر الإمكان أمام الزبائن في ظل جائحة كورونا.

منع من السفر

وستقوم بالياريا بقياس درجة الحرارة في جميع الموانئ التي تعمل فيها بأدوات مختلفة، منها كاميرات حرارية وأجهزة قياس الحرارة اليدوية غير المتصلة. وستحتفظ الشركة بحقها في عدم السماح للمصابين بالحمى من ركوب سفنها.

تثبيت آلات التعقيم في السفن

في غضون ذلك، ستثبّت الشركة في بعض سفنها آلات تطهير وتعقيم اعتباراً من الاثنين المقبل. وتخطط شركة الشحن لدمجها تدريجياً في الأسطول التشغيلي بأكمله لتطهير جميع المساحات على السفن.

ومنذ بداية الأزمة الصحية، عززت بالياريا بروتوكولات التنظيف والتطهير التي يتم تنفيذها باستمرار قبل وأثناء وبعد الرحلات، كما سيتم استعمال منتجات مبيدات الفيروسات.

ارتداء الكمّامات إلزامي

وأعلنت الشركة عن إلزامية وضع الكمّامات على متن سفنها بالنسبة للمسافرين والأطقم الذين تقتضي مهامهم العمل بالممرات وأماكن الاختلاط.

 في الأثناء، تم تحديد طريقة جديدة لعمليات النزول الصعود لتجنب الاكتظاظ أو الحشود.

شركة النقل للجزائر والمغرب والولايات المتحدة

وتنقل شركة بالياريا الركاب والبضائع من وإلى جزر البليار، كما تربط سبتة ومليلية وجزر الكناري بشبه الجزيرة الإيبيرية. وتُسيّر الشركة رحلات إلى كل من المغرب والجزائر ومنطقة البحر الكاريبي (بين الولايات المتحدة وجزر البهاماس).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى