fbpx

بعد أيام من الهدوء.. عودة التوتر مجددا للعلاقات الإسبانية المغربية

وزيرة خارجية إسبانيا
27 مايو 2021
شارك المقالة

اخبار اسبانيا بالعربي/ بعد أيام من الهدوء في التصريحات النارية بين مدريد والرباط على خلفية الأزمة التي اندلعت قبل أيام بعد فتح المغرب حدوده مع إسبانيا لهجرة حوالي 10 آلاف مواطن مغرب إلى سبتة، عاد التوتر من جديد ليسود علاقات مدريد بالرباط. وانتقدت السفيرة المغربية في إسبانيا، كريمة بنيعيش، الخميس، تصريحات نُسبت إلى وزير الخارجية الإسبانية، أرانشا غونثاليث لايا، أدلت بها في الصحافة وفي مجلس النواب. واعتبرت السفيرة المغربية أن وزيرة الخارجية الإسبانية “تواصل تقديم حقائق خاطئة وتدلي بتصريحات غير لائقة”، حسب وصفها.

وبحسب السفيرة المغربية، التي لا تزال في بلادها بعد سحبها منذ أزيد من أسبوع، فإن لايا “تدعو إلى التشكيك في الاحترام والثقة المتبادلين اللذين أشار إليهما رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانتشيث”.

وأشارت السفير إلى تصريحات رئيس الحكومة الإسبانية لوسائل الإعلام خلال المجلس الأوروبي الذي عقد هذا الأسبوع في بروكسل.

وتساءلت السفيرة المغربية عما إذا كانت تصريحات وزيرة الخارجية الإسبانية “حماقة شخصية للوزيرة” أم أنها على العكس من ذلك تظهر “تقلبات بعض وسائل الإعلام في إسبانيا التي تتعارض مع مصالح المملكة”.

وأشارت بنيعيش إلى أن “الأزمة الحالية كشفت النوايا والدوافع الضمنية الحقيقية لبعض الدوائر في إسبانيا التي ما زالت تسعى للإضرار بالمصالح العليا للمملكة”، لا سيما بخصوص قضية الصحراء الغربية.

وختمت السفيرة المغربية تصريحاتها بالقول أنه “للأسف” يتم “إعادة النظر” في العلاقات بين البلدين وأشارت مرة أخرى إلى أن المغرب “سيتصرف على هذا الأساس”.

وتقع العلاقات بين البلدين حاليا في مفترق طرق جديد في خضم أزمة دبلوماسية، بعد سماح المغرب بهجرة أدت إلى دخول ما يقرب من 10.000 مهاجر إلى سبتة.

ولا تزال الأزمة الدبلوماسية مستعرة بين البلدين ولا أفق لوجود وساطات لحل الأزمة، لا سيما مع تأكيد إسبانيا أن موقفها من قضية الصحراء الغربية لن يتغير، وهو ما أغضب الرباط. وتبقى الأزمة مفتوحة على كل السيناريوهات بما في ذلك قطيعة طويلة بينهما رغم أن المستوى الاقتصادي لم يتأثر بعد بتوتر العلاقات الدبلوماسية.

المصدر: وكالة الأنباء الإسبانية/ موقع إسبانيا بالعربي.

 24 عدد المشاهدات

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار