fbpx
سلايدرشؤون إسبانية

الإطاحة بشبكة لاستغلال المهاجرين بأقل من 2 يورو في الساعة والعمل طوال اليوم بدون راحة لتناول الطعام

اخبار اسبانيا بالعربي/ ألقت الشرطة الوطنية القبض على ثلاثة أشخاص في أليكانتي وكالوسا ديل سيغورا في ثلاث عمليات مختلفة متهمين بارتكاب جرائم ضد حقوق العمال، وتفضيل الهجرة غير الشرعية والاتجار بالعمال، من خلال وجود العديد من الأشخاص في ظروف عمل قاسية وتقل بكثير من الحد الأدنى المضمون قانونا، والإساءة لهم باستغلال حالة ضعفهم القانونية، كونهم مهاجرين لا يتحدثون اللغة ولا يدركون حقوقهم، معظمهم بدون عقد عمل أو تأمين ضد الحوادث وبدون تصريح إقامة أو عمل.

في الشركة التي توجد في أليكانتي، وهي مغسلة سيارات، حدد عناصر الشرطة ستة عمال، خمسة منهم أجانب، واثنان منهم في وضع غير قانوني. أجبرهم صاحب الشركة الموقوف على العمل كل يوم من أيام الأسبوع، من الاثنين إلى الأحد، وإذا مرضوا لا يتلقون رواتبهم، حيث فرض عليهم مبلغ 140 يورو في الأسبوع، أي أربعة يورو في الساعة.

في الشركة الثانية، التي لا علاقة لها بالشركة السابقة، وتقع في بلدة كالوسا ديل سيغورا والمخصصة لجمع الخضار وتوزيعها، عثرت الشرطة على ستة عشر عاملا، جميعهم من الأجانب، وتسعة منهم في وضع غير نظامي. تم استغلال العمال دون التقيد بأبسط اللوائح المتعلقة بالمخاطر المهنية في أيام عمل طويلة وشاقة تبدأ من الساعة 06:00 صباحا حتى 10:00 ليلا دون راحة أو تناول الطعام، وعملهم الأساسي هو تقشير البصل، ودفع الراتب حسب مقدار العمل المنجز، بمعدل خمسة سنتات يورو للكيلوغرام الواحد من الخضروات النظيفة، مع ضرورة الوصول إلى مبلغ 100 كيلوغرام لتحصيل مبلغ 10 يورو، بمتوسط ​​1.6 يورو للساعة.

تم القبض على رجال الأعمال الموقوفين، رجلين وامرأة، يحملان الجنسية الإسبانية، وأعمارهم 32 و46 و54 على التوالي، بتهمة ارتكاب جرائم ضد حقوق العمال، وتحضر إجراءات الشرطة المقابلة لإبلاغ السلطة القضائية المختصة.

المصدر: أ ب ث/ إسبانيا بالعربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا
زر الذهاب إلى الأعلى