شؤون إسبانية

بلباو.. الثالثة أوروبيا والأولى في إسبانيا كأفضل مدينة لجذب الاستثمار الخارجي

صنفت مجموعة النشر البريطانية المرموقة “فاينانشل تايمز” مؤخرا مدينة بلباو على أنها سادس أكبر مدينة واعدة متوسطة الحجم في العالم لإستراتيجيتها في جذب الاستثمار الأجنبي المباشر، مما يجعلها في المرتبة الثالثة في أوروبا والأولى على مستوى إسبانيا.

تحليل نقاط القوة الاقتصادية

ويعتمد هذا التصنيف على تحليل أنجزته “فدي انتليجنس”، وهي مجموعة مختصة في خدمات الاستثمار، والتي تعد جزءً من هذه المجموعة التحريرية البريطانية.

وقامت المؤسسة بتحليل نقاط القوة الاقتصادية ونسيج الأعمال والقدرات المالية للمدن في جميع أنحاء العالم لتنفيذ تصنيف مدن المستوى 2 في المستقبل 2021/2020.

وتعد هذه تصنيفات نصف سنوية مرموقة تتمتع بمكانة دولية كبيرة. وتهدف المجموعة من وضع هذا الترتيب إلى إظهار المدن المتوسطة الحجم الواعدة في العالم في مجال إستراتيجية جذب الاستثمار الأجنبي المباشر.

أهمية المدن المتوسطة

وبالنسبة لهذه المجموعة التحريرية، تتميز المدن المتوسطة الحجم، غير العواصم التي يزيد عدد سكانها عن 200000 نسمة، وأقل من مليون نسمة، بمكانة قيادية وعلامة تجارية عالمية متميزة للمدينة.

جذب المستثمرين

وتحظى هذه التصنيفات باهتمام بالغ من طرف كبار المستثمرين، الذين يركزون على على هذا النوع من المدن نظرا لإمكاناتها المذهلة، والتي من بينها مدينة بلباو، وفقا لبيان صادر عن البلدية.

تصنيفات سابقة

وليست هذه هي المرة الأولى التي تُصنّف فيها “فاينانشل تاميز” بلباو كواحدة من أبرز المدن في أوروبا.

وفي عام 2019، تم تصنيف المدينة كواحدة من أفضل المدن الأوروبية متوسطة الحجم للاستثمار الأجنبي المباشر.

بالإضافة إلى ذلك، في عام 2018، مُنحت بلباو جوائز “فدي أيوروبيان سيتي”، التي صنفتها كواحدة من المدن الأوروبية الرئيسية فيما يتعلق بتوليد فرص الأعمال وتطوير سياسات وإجراءات جذب الاستثمار والاحتفاظ به.

وفي عام 2016، نتيجة لالتزام مجلس مدينة بلباو بالتحرك نحو نموذج المدينة الذكية وتعزيز التنمية القائمة على المعرفة، تم منح المدينة مرتين في جوائز إستراتيجية “فدي” ضمن فئتي “المدينة الذكية” “والتعليم الذكي”.

ويخلص مجلس المدينة إلى أن “فاينانشل تايمز” هي إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال المعلومات الاقتصادية وتشكل جوائزها ختم الجودة للمدن التي تحصل عليها.

تابعونا على

تويتر

فيسبوك

الواتساب

إنستغرام

تيليغرام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى