Skip to content
إسبانيا بالعربي

تمديد حالة الطوارئ في إسبانيا إلى غاية 21 يونيو

3 يونيو، 2020

وافق البرلمان الإسباني بالإجماع على التمديد الأخير لحالة الطوارئ التي ستستمر حتى يوم 21 يونيو. واستطاع رئيس الحكومة، بيدرو سانتشيث، تمرير هذا التمديد السادس لحالة الطوارئ بعد حصوله على دعم الحزب الاشتراكي، بوذيموس، ثيودادانوس أو الحزب القومي الباسكي، ضمن أحزاب أخرى، وامتناع حزب اليسار الجمهوري الكاتالاني، الذي صوت ضد التمديد الخامس.

وسيتضمن التمديد السادس لحالة الطوارئ بعض الضوابط الجديدة التي لم تكون موجودة في التمديدات السابقة. وتعهدت الحكومة بالسماح للأقاليم التي تتواجد في المرحلة الثالثة من خفض القيود باستعادة الصلاحيات الممنوحة حتى الآن لوزارة الصحة بموجب قانون الطوارئ، عكس المرحلتين الأولى والثانية، حيث كانت لوزارة الصحة فيهما صلاحيات شبه مطلقة.

ويعني ذلك أنه سيصبح بإمكان الإقاليم إقرار الإجراءات التي سيتم اعتمادها في المرحلة الثالثة، وكذا تحديد تاريخ العودة للوضع الطبيعي الجديد.

وأعلنت الحكومة أنها ستصدر مرسوماً ينظم الوضع الطبيعي الجديد، الذي ستكون عليه البلاد بعد الرفع الكلي لحالة الطوارئ، حيث سنتشر الحكومة الثلاثاء المقبل مرسوماً يُحدد الضوابط التي سيتم اتباعها إلى غاية اكتشاف لقاح للوباء.

وتميز النقاش البرلماني باستقطاب حاد واتهامات متبادلة بين المعارضة اليمينية التي يقودها الحزب الشعبي وفوكس اليميني المتطرف، حيث انتقد الحزبان إدارة الحكومة للأزمة الناجمة عن وباء كورونا، متهمين السلطة التنفيذية بإخفاء المعلومات الأساسية عن المواطنين.

وبهذا التمديد السادس لحالة الطوارئ الذي ينتهي في 21 يونيو الجاري، تكون إسبانيا قد ظلت في حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر وأسبوع.