fbpx

ذهول في الشارع الإسباني بعد العثور على آثار دماء على قارب مختطف ابنتيه

مختطف ابنتيه
4 مايو 2021
شارك المقالة

عثر المحققون على بقايا دماء على متن قارب والد الفتاتين المخطوفتين من طرفه انتقاما من زوجته السابقة. واختطف، توماس خيمينو، ابنتيه من جزيرة تينيريفي الثلاثاء الماضي، بعد مشادة كلامية مع زوجته السابقة. وقال المحققون أن الدماء لا تعود لأي من الطفلتين، بعد إجراء عملية تحليل الدم الموجود داخل القارب في مختبرات الحرس المدني. وتوصلت التحليلات إلى أن الدم يعود للأب. وتم الإعلان عن آخر التحقيقات اليوم من قبل تلفزيون جزر الكناري.

ومن المقرر أن يعقد مندوب الحكومة في الأرخبيل، أنسيلمو بيستانا، مؤتمرا صحفيا، مع جنرال الحرس المدني بجزر الكناري، خوان ميغيل أريباس. في هذا المؤتمر، سيقدمون تقريرا حول مسار البحث الخاص عن الأب المختطف لابنتيه، آنا وأوليفيا.

وإذا كانت الشرطة الإسبانية قد رجحت فرضية هروبه إلى خارج إسبانيا بعد سحبه 55 ألف يورو من حسابه واختفاء قاربه، فإنها الآن تستبعد تلك الفرضية مؤكدة أنه يختبئ في إحدى الجزر الكنارية وأن البنتين لا تزالان تعيشان.

المصدر: إذاعة كوبي.

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار