fbpx

سيتين: تغلبت على الحزن الذي عانيته في برشلونة.. والأرقام أنصفتني

29 ديسمبر 2020
شارك المقالة

أكد كيكي سيتين، المدير الفني السابق لبرشلونة، أنه “تجاوز الحداد” بعدما رحل عن الفريق الكتالوني الصيف الماضي، مشيرا إلى أنه لم يندم على قبول تدريب البارسا قبل نحو عام.
وقال سيتين، خلال تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “لقد تغلبت على الحزن الذي كنت أعانيه لما حدث معي في برشلونة، إنه حادث كجزء من وظيفتي”.
وأضاف: “لقد تمكنت من العيش بعيدًا الفترة الماضية، وبطريقة هادئة إلى حد ما، وغيرت هاتفي، حيث كان يوقفني الناس في الشارع، ويطلب الصحفيون إجراء المقابلات، لكنني أحاول أن أبقى كما أنا”.
وتابع: “كانت التجربة في برشلونة غير عادية، وصحيح أننا لم نستمتع كما كنا نتمنى، لكنني وجدت أمور مُعقدة حقًا، وبالطبع سأعود إلى برشلونة، ولن أندم أبدًا”.
وأوضح: “أظهرت الأرقام أننا تمكنا من تحسين بعض الأشياء، مثل استعادة العديد من الكرات في منطقة الخصم، أو امتلاك الكرة لوقت أطول بكثير، أو التحكم في السلبيات بشكل أفضل، فهي أرقام موضوعية”.
وعن علاقته مع اللاعبين على مقاعد البدلاء، كشف: “لم أواجه أي مشاكل إلا مع 3 أو 4 خلال 14 عاما في مسيرتي كمدرب”.
وأشار سيتين إلى أنه الآن يلعب التنس وركوب الدراجات ويقرأ كثيرًا، كما يُشاهد المباريات بما فيها مباريات فريق ريال سوسيداد.
وأردف: “سوسيداد لديه فلسفة واضحة للغاية، ووجد مدربًا استثنائيًا أضاف أشياء كثيرة للفريق، وقد يحتاج اتخاذ خطوة حاسمة للقتال على اللقب، لكني أراه أفضل كل عام، وبوجود لاعبين أكثر وعيًا بما هم قادرون عليه”.
وعن كرة القدم الحالية، قال: “رغم أن اللاعبين الكبار يميلون إلى إحداث الفارق، إلا أن الأمر يزداد صعوبة بالنسبة لهم، وهناك عمل استثنائي في التكتيكات والإعداد البدني، وصحيح أن كرة القدم فيها كثير من الحالات ليست جذابة للغاية، لكن النتائج غير مؤكدة”.
واستكمل: “في كرة القدم كل شيء مباح، والبطولات يتم الفوز بها بأساليب مختلفة، ولم أفكر أبدًا أن طريقة اللعب هي الأهم، ولكن قدرة اللاعبين على فهم ما أقترحه والتنسيق بينهم، لقد كان لدي العديد من اللاعبين الأذكياء جدًا”.
وأتم: “العودة للتدريب؟ لم أشعر بعدم الراحة أو المُعاناة، وما سأحصل عليه سيحدد ما إذا كنت سأعود للتدريب أم لا”.
المصدر : كوورة

 10 عدد المشاهدات

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار