fbpx

فينيسيوس جونيور يكافح ضد العنصرية ويبعث رسالة ضد التمييز العرقي

31 ديسمبر 2020
شارك المقالة

أعرب فينيسيوس جونيور، مهاجم ريال مدريد، في أكتوبر الماضي، سلسلة وثائقية عن حياته ومسيرته في الملاعب حتى وصوله إلى ملعب «سانتياجو برنابيو» في صيف 2018.
وتتكون السلسلة الوثائقية للنجم البرازيلي من 10 حلقات، تحت عنوان: «فيني إلى الريال»، يكشف فيها عن تأقلهم مع المرينجي ونشأته في سانتوس البرازيلي.
وكشف فينيسيوس في الفصل التاسع من السلسلة الوثائقية ، عن رفضه لأشكال العنصرية وكفاحه ضد الأمرالسيئ الذي ظهر في ملاعب الساحرة المستديرة وخارجها.
وطالب فينيسيوس السلطات باتخاذ قوانين صارمة ضد العنصريين لمنع ظهوره حالات جديدة من التمييز العرقي.
وأردف فينيسيوس عن هذا الأمر، قائلاً: «في البرازيل علينا التغيير كثيرًا، وتحسين الأمان، والمداراس والتعليم بالإضافة إلى ضرورة امتلاك مدرسين وحصص مدرسيه أكثر».
وأضاف مهاجم النادي الملكي: «كل شيء سيتحسن إذا امتلكنا أطفال كثيرة في المدارس والرياضة».
وأظهر فينيسيوس جوينور في الحلقات السابقة تفاصيل عن استعداداته للمستوى الاحترافي، ولكنه في الفصل التاسع استغل الأمر لبعث رسالة لضرورة المساواة العرقية.
وكشف فينيسيوس عن قدوته الألعاب الرياضية، قائلاً: «أنا من مشجعي ليبرون جيمس، ولويس هاميلتون، لاعبان دافعوا كثيرًا عن هذا الأمر، ويبحثون على تطبيق المساواة في العالم، وأنا أيضًا أستطيع المساعدة».
وكان هاميلتون، نجم سباق سيارات فورمولا 1 دافع عن العنصرية، في يونيو الماضي، لا سيما بعد تصريحات بيرني إكليستون، الرئيس التنفيذي السابق لبطولة العالم لسباق لسيارات، قائلاً: «تصريحاته تنم عن جهل وتفتقد للفهم، بل تظهر لنا ما نحتاجه كمجتمع كي تتحقق المساواة الحقيقية».
وأضاف لويس هاميلتون مهاجمًا إكليستون: «إذا كان هذا الشخص يعاني من نقص في فهم القضايا التي نواجهها يوميًا نحن أصحاب البشرة السمراء، فكيف يفهم الأشخاص الذين يعلمون تحت قيادته، الأمر يبدأ من القمة».
ومن جهة أخرى، تصريحات فينيسيوس عن العنصرية ليست بجديدة، بل شارك منذ عدة أشهر في الحملة الشعبية ضد العنصرية بعد مقتل جورج فلويد في الولايات المتحدة الأمريكية، وحينها طالب رفقة زميله ومواطنه رودريجو جويس، بالتوقف عن المعاملة السيئة لأصحاب البشرة السمراء.
وفي تصريحات سابقة للنجم البرازيلي، عبر عن حزنه تجاه مسألة العنصرية، قائلاً: «أنا سعيد وحزين في نفس الوقت، لأننا في عام 2020 وما زلنا مجبرين لمحاربة العنصرية».
ويستعد فينيسيوس جونيور لخوض مباراة إلتشي ضمن منافسات الجولة السادسة عشر من بطولة الدوري الإسباني مساء اليوم الأربعاء على ملعب «مارتينيز فاليرو».
ويدخل زين الدين زيدان بجميع أسلحته باستثناء رودريجو جويس بداعي الإصابة، وشهدت قائمة المرينجي عودة النجم البلجيكي إيدين هازارد والكرواتي لوكا مودريتش.
ويسعى النادي الملكي لحصد 3 نقاط لاستكمال مشواره في الصراع على بطولة الدوري الإسباني، محتلاً المركز الثاني برصيد 32 نقطة.
جدير بالذكر أن فينيسيوس جونيور شارك مع ريال مدريد في الموسم الحالي 19 مباراة، وسجل 3 أهداف وصنع مثلهما في جميع المسابقات المحلية والأوروبية، ووصلت دقائق مشاركاته إلى 987 دقيقة لعب.
المصدر : عربي AS

 13 عدد المشاهدات

تابعون على صفحاتنا

اترك تعليق

التسجيل ليس ضروريا



بكتابتك للتعليق انت موافق على سياسة الخصوصية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى قائمتنا البريدية لتلقي آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

لقد اشتركت بنجاح، راجع ايميلك باستمرار لتصلك اخر الاخبار