من عبق التاريخ

من هو عبد الرحمن الغافقي بطل معركة بلاط الشهداء؟

أخبار إسبانيا بالعربي – هو عبد الرحمن بن عبد الله بن بشر بن الصارم الغَافِقِيّ العَكَّيّ، ينتسب إلى قبيلة(غافق) وهي فرع من قبيلة(عك) باليمن، ويُكنى أبا سعيد، وكان من كبار القادة الشجعان وهو أحد التابعين.

وُلِدَ في (اليمن) ورحل إلى إفريقية، كان رحمه الله من أحسن الناس خُلُقاً، وكانت إنسانيته تنبع من تربيته الإسلامية الصحيحة على يد صحابة النبي صلى الله عليه وسلم، كان رحمه الله حُسْنَ السيرة في أخلاقه مع رعيته

طالع أيضا: قصص رحيل المورسكيين من إسبانيا إلى شمال إفريقيا – وقصة الإسباني عبد الله كنفون الذي أسلم في معركة وادي المخازن

كان عادلاً ورعاً صبوراً مع رعيته، يُسدى المعروف للناس دون مقابل؛ فهو ينتظر الأجر من الله سبحانه وتعالى.

▪️قال عنه الذهبي”:عبد الرحمن بن عبد الله الغَافِقِيّ أمير الأندلس وعاملها (لهشام بن عبد الملك) روى عن ابن عمر، وعنه عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز، وعبد الله بن عياض، وذكره ابن بشكوال فيمن دخل الأندلس من التابعين.”

▪️وقال الحميدي”:أنه روى الحديث عن ابن عمر،وروى عنه عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز، وكان صالحاً جميل السيرة في ولايته، كثير الغزو للروم،عَدْلَ القسمة في الغنائم.”

طالع أيضا: ماذا يعني مصطلح “المورو” Moro؟

وَفَدَ على (سليمان بن عبد الملك الأموي)في دمشق وعاد إلى المغرب ،فاتصل (بموسى بن نصير) وولده عبد العزيز،أيام إقامتهما في الأندلس،ووليَ قيادة الشاطئ الشرقي من الأندلس.

▫️—تميَّز القائد(عبد الرحمن الغافقي)من الناحية العسكرية بالحسم،وهو مبدأ في غاية الأهمية، ويحتاج إليه القائد؛ حتى لا تتشتَّت الأمور ويبعد الهدف في ظلَّ التراخي عن اتخاذ القرار وتأخير ذلك عن وقته.

▫️—كما تميَّز أسلوبه العسكري النابع من فكره الصائب بالتوازن، بين مايملك من قوى وما يُريد من أهداف إضافة إلى اعتماده على مبدأ الإعداد قبل التلاقي

طالع أيضا : ابن مدينة الزهراء بقرطبة..الذي قالت عنه دائرة المعارف البريطانية أنه أعظم من ألّف في الجراحة

أي:إعداد الجنود والشعب كله قبل المعركة إعداداً قويّاً من كافُّة النواحي، والتأكُّد من توافر كل أنواع القوة؛بدايةمن قوة الإيمان بالله،مروراً بقوَّة التماسك والأخوة بين افراد الجيش جميعاً،بل وأفرد الشعب،وانتهاءً بقوة الساعد والسلاح،وهي القوة المادية، وعدم الاستهانة أو القليل من شأن أي نوع من أنواع هذه القوى؛فإن أي قصور في أي نوع منها كفيلٌ بجلب الهزيمة على الجيش كله.

صاحب معركة (بلاط الشهداء) وحَّد (عبد الرحمن الغافقي) المسلمين، وتيقَّن أن قوة الإيمان قد اكتملت توجَّه بهم ناحية فرنسا ليستكمل الفتح ، ودخل مناطق لم يدخلها السابقون،فوصل إلى أقصى غرب فرنسا.

وبدأ رحمه الله في تنظيم جيشه لملاقاة جيش النصارى، وكان جيشه يصل إلى(خمسين ألف )مقاتل ولذلك تُعَدُّ حملة (عبد الرحمن الغَافِقِيّ) هي أكبر حملة تدخل إلى بلاد فرنسا.

طالع أيضا: من بينها بلدان عربية.. هذه هي الأراضي والأقاليم التي خضعت لسيطرة إسبانيا

بدأت المعركة وكان (عبد الرحمن الغَافِقِيّ) يهاجم في الصفوف المتقدمة،ويقتحم جيش العدو ويمزقه واشتد القتال وبلغ ذروة الهجوم حول النقطة والموضع الذي فيه (عبد الرحمن الغَافِقِيّ)حيث أمر ملك النصاري بتركيز لقتل(الغافقي) وكان يعتبره أنه مفتاح الجيش وثباته وقوته.

وسقط رحمه الله شهيداً في سبيل الله وفاضت روحه إلى باريها سنه(114هجرية=732ميلادية) بعد جهاد طويل فى سبيل الله .

فرحمه الله وتقبله عنده من الشهداء

المراجع والمصادر:

—كتاب (دولة الإسلام في الأندلس)
محمد عبد الله عنان

—كتاب (التاريخ الأندلسي من الفتح الإسلامي حتى سقوط غرناطة).
للدكتور: عبد الرحمن علي الحجي.

—كتاب(قصة الأندلس من الفتح إلى السقوط)
للدكتور:راغب السرجان

موقع إسبانيا بالعربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى